عاجل

واشنطن وموسكو تتبادلان التهم حول النزاع في أوكرانيا

اتهم وزير الخارجية الأميركي جون كيري الانفصاليين الأوكرانيين الموالين لروسيا بالسعي للقيام ب"ضم مفضوح" لقسم من شرق البلاد. وأضاف كيري ان الولايات المتحدة "قلقة للغاية" ازاء محاولات الانفصاليين "للسيطر

تقرأ الآن:

واشنطن وموسكو تتبادلان التهم حول النزاع في أوكرانيا

حجم النص Aa Aa

الولايات المتحدة الأميركية وروسيا تتبادلان التهم حول تصاعد التوتر في أوكرانيا. واشنطن اعتبرت أنّ الانفصاليين الأوكرانيين الموالين لروسيا يسعون إلى للقيام ب“ضم مفضوح” لقسم من شرق البلاد. السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سامانتا بوير تطرقت إلى المقترحات الأخيرة التي تقدم بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لأوكرانيا، ورفضتها كييف حيث وصفتها بأنها “خطة احتلال روسية”.

“لنسحب الرداء بعيدا عن خطة بوتين للسلام والتي علينا تسميتها بخطة الاحتلال الروسية. نحن بحاجة لتنفيذ خطط السلام التي طرحناها من قبل والتي وقعتها روسيا ثمّ خرقتها. إذا كانت روسيا جادة في السلام، يجب أن تحرص على اتفاقيات مينسك التي وافقت عليها منذ أكثر من أربعة أشهر”.

ولكن السفير الروسي فيتالي تشوركين أشار إلى أنّ المسألة هي معرفة ما إذا كان لهذه المحادثات تأثيرا مباشر أو ما اذا كانت تستخدم فقط من أجل لفصاحة، وقد أضاف السفير الروسي قائلا:

“خلال الأزمة الأوكرانية، لعبت الولايات المتحدة دورا مدمرا، في الحقيقة يجب تسمية الأشياء بمسمياتها، لقد كانوا استفزازيين، بعد كل زيارة لمسؤولين رفيعي المستوى من الولايات المتحدة إلى أوكرانيا، تصعد حكومة كييف من طبيعة المواجهة لأنشطتها”.

ويتواصل النزاع المسلح شرق أوكرانيا حيث اتهمت كييف الجيش الروسي بمهاجمة القوات النظامية الأوكرانية مباشرة في منطقة لوغانسك التي أعلنت، مع دونيتسك، انفصالها عن أوكرانيا في نيسان-أبريل الماضي. هذا التوتر يزيد من معاناة المدنيين الذين يجدون أنفسهم في مناطق صراع يعلن كل طرف سيطرته عليها.