عاجل

تقرأ الآن:

الإبتكارالإجتماعي ينقل برنامج بيسنيس بلانيت إلى فيرون الإيطالية


بزنس بلانت

الإبتكارالإجتماعي ينقل برنامج بيسنيس بلانيت إلى فيرون الإيطالية

الإبتكار الإجتماعي يعتبرمن أكبر الصيحات الأوربية
أدعوكم لإكتشاف كيف يمكن الإستجابة لمتطلبات إجتماعية عن طريق خلق التنافس
موعدنا هنا في فيرون بإيطاليا إبتداءا من يوم السبت في بيسنيس بلانيت على يورونيوز

مرحبا بالجميع في حلقة جديدة من بيسنيس بلانيت من فيرون بإيطاليا
هذا الاسبوع أقترح عليكم إكتشاف إحدى أكبر صيحات الشراكة : التحديث الإجتماعي ، بمعنى آخر كيف يتم الإستجابة لمتطلبات إجتماعية عن طريق خلق التنافس وخلق وظائف عمل جديدة

هذه الملابس تم تصميمها وتسويقها من طرف أحدى الشركات الإجتماعية.
مشروع كويد الذي كان عبارة عن مجرد فكرة بسيطة في الأول أنشا منذ سنتين حيث يتم جمع قصاصات القماش المتبقية لدى منتجي ومبدعي النسيج في شمال إيطاليا بهدف تحويلها إلى مجموعات جديدة من الالبسة وبيعها من جديد في محلين وفي عدة زوايا للعديد من المحلات الإيطالية
عائدات السنة الماضية قدررت بمئتين وأربعين ألف يورو فيما يتوقع أن تصل إلى ثلاث مئة و ثلاثين ألف يورو في 2015

“أنا فيسكال مؤسسة ورئيسة مشروع كويد تقول:
المنتج لدينا هو طبعة محدودة وله تأثير إيجابي على السوق،علاوة على ذلك أنشانا شراكات مع علامات تجارية معترف بها في إيطاليا إنظمت إلى مشروعنا” .

الفكرة هي أيضا لتطوير هذه الشراكات، والإنتاج لأكبر العلامات التجارية للأزياء في إيطاليا وبقية أوروبا
الجوانب الهامة الأخرى أنه تم إجراء اتفاقيات عمل مع التعاونيات الاجتماعية الأخرى بفيرون.
وللعلم خمسة عشر موظفا من مشروع كويد هم نساء يعشن أوضاع إجتماعية هشة .

إيما إحدى الموظفات في مشروع كويد تقول:
كنت في السجن لمدة سنتين بسبب إرتكابي لخطإ
هناك تعلمت الكثير من الأشياء إلى جانب أنا و الأخريات اللواتي خلقن هذا المشروه الذي ساعدني على الحصول على وظيفة بعد الخروج من السجن

سارج من يويو نيوز يقول:
هذه المبادرة الإيطالية حصلت السنة الماضية على الجائزة الأوربية للتحديث الإجتماعي ، سنحاول شرح مشروع هذا التحديث الإجتماعي

التحديث الإجتماعي هو كل مشروع جديد أو خدمات من شأنها الإستجابة للتحديات الإجتماعية المختلفة في مجتمعنا

غسافيي مونيي منظم في مسابقة الإبتكار الإجتماعي الأوروبي يقول :
“في الواقع، المشروع قد يشمل جميع القطاعات، فيمكن أن يذهب من الرعاية الصحية إلى التعليم، في العام الماضي مثلا ،إلتقيت بفريق عمل قام بتحويل مباني فارغة في أوروبا إلى وحدات الأعمال”.

المشروع الإيطالي كويد فاز السنة الماضية بواحدة من جوائز المسابقة الاوربية للإبتكار الإجتماعي .
الطبعة الجديدة من هذه المسابقة هذا العام مفتوحة لأية أفكار جديدة للحد من البطالة و آثارها الضارة على المجتمع و الإقتصاد

غسافيي لومونيي منظم في مشروع الإبتكار الإجتماعي الاوربي يقول:
“يمكنك الحصول على جائزة قدرها 50،000 يورووأيضا الحصول على دعم من حيث التوجيه والتدريب، كما يمكنك أن تجد شركاء أعمال، ويمكنك أن تكون شبكة علاقات ، كما يمكن الحصول على زبائن .”

أنا فيسكال مؤسسة ورئيسة مشروع كويد تقول : بالنس بة لن ا مفتاح النجاح هو ذلك المزيج بين الجانب الإجتماعي والمحييط و السوق ،أعتقد أن هذا ما يخلق روح التنافس بين الشركات التي تمتاز بالروح الأخلاقية