عاجل

ردود الأفعال الدولية تتوالى بعد نعي الملك عبد الله بن عبد العزيز، بما في ذلك من شخصيات سياسية دولية من منتدى دافوس.
مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد قالت عن الملك الراحل:

“كان قائدا كبيرا أنجز الكثير من الإصلاحات في بلده. كما كان مدافعا قويا عن المرأة دون ضجيج. المملكة السعودية، لا تلعب فيها النساء نفس أدوار الرجال، غير أن جلالته كان مصرا على تغيير الأوضاع”.

رئيس الدولة العبرية السابق شيمون بيريس الذي كان حاضرا في دافوس وصف الملك عبد الله بـ: “الحكيم”. وقال:

“إنه خسارة حقيقية للشرق الأوسط، وخسارة حقيقية للسلام في الشرق الأوسط. كان قائدا ذا خبرة وملكًا حكيما”.

وباسم الصين، قالت هُوْ تشونْيينْغ الناطقة باسم وزارة الخارجية بكين:

“إن الملك عبد الله كان قائدا بارزا ملتزما بقيادة المملكة العربية السعودية نحو التنمية وبالسعي من أجل السلم والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والخليج”.