عاجل

الوحدة والتغيير عنوانان رئيسيان للحملات الإنتخابية في اليونان

في آخر تجمع انتخابي للحزب الديمقراطي الجديد، أعرب رئيس الوزراء اليوناني أنطونيس ساماراس عن ثقته بالفوز رغم استطلاعات الرأي الأخيرة التي جاءت نتائجها

تقرأ الآن:

الوحدة والتغيير عنوانان رئيسيان للحملات الإنتخابية في اليونان

حجم النص Aa Aa

في آخر تجمع انتخابي للحزب الديمقراطي الجديد، أعرب رئيس الوزراء اليوناني أنطونيس ساماراس عن ثقته بالفوز رغم استطلاعات الرأي الأخيرة التي جاءت نتائجها عكس هذا التفاؤل.

وفي خطاب له حث ساماراس الناخبين على التوجه إلى صناديق الاقتراع هذا الأحد من أجل مستقبل أفضل للبلاد مضيفا: “صوت واحد قد يسهم بتقدم اليونان إلى الأمام، إلى المستقبل القريب منا جدا الآن، وإلا فإننا ذاهبون الى ما لا تحمد عقباه، اليوم أسميه يوم النضال والوحدة لجميع أولئك الذين يؤثرون على نتائج الانتخابات”

ورغم ذلك فإن إمكانية هبوب رياح التغيير على اليونان قد لا تكون مستحلية خاصة بعدما أشارت استطلاعات الرأي إلى ارتفاع مؤشرات حزب سيريزا المعارض بشكل كبير.

رئيس الحزب الكسي تسيبراس قال في اجتماع مع أعضاء حزبه:
“بكل فخر سنحترم جميع التزامات البلاد، وبنفس المتسوى سنحترم الالتزمات مع المؤسسات الأوروبية، لكننا لن نولي إهتماما بالتعهدات التي قدمتها الحكومة السابقة والتي هي غير ملزمة على الحكومة الجديدة”.

الإتحاد الأوروبي يتابع بدقة هذه الانتخابات البرلمانية المقرر اجراؤها الأحد المقبل، والتي ستحدد الاتجاه السياسي لليونان.