عاجل

الحكومة الروسية تعتزم إنفاق اثنين فاصل أربعة وثلاثين تريليون روبل أي ما يقرب من خمسة وثلاثين مليار دولار، في برنامج يهدف لمساعدة الاقتصاد على تحمل العقوبات الغربية والانهيار في أسعار النفط.

وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف قال يوم الثلاثاء إن الخطة لن تضاف إلى إجمالي نفقات الميزانية، باعتبارها من احتياطيات الميزانية وتخفيضات في أماكن أخرى.
من بين التدابير ذات الأولوية في البرنامج، إنفاق تريليون روبل لإعادة رسملة البنوك من خلال إصدار السندات الحكومية، والتي سبق أن مولت من الميزانية الاتحادية للعام الماضي.
البرنامج يتضمن كذلك مخططاً منفصلاً للمساعدة في إعادة رسملة بعض البنوك بمائتين وخمسين مليار روبل من صندوق الثروة الوطنية.