عاجل

للمرة الثانية خلال اسبوع، ضربت عاصفة ثلجية المناطق الشمالية الشرقية للولايات المتحدة مع سقوط اكثر من اربعين سنتمتراً من الثلج في شيكاغو وتوجهت الى نيو انجلاند في الغرب الاوسط متسببة باغلاق المدارس خاصة بعد ان اصدرت هيئة الارصاد الجوية الوطنية تحذيرات من هبوب عاصفة.

كما ادت العاصفة الى الغاء وتأجيل اكثر من اربعة آلاف رحلة جوية في مطار شيكاغو مما اثار غضب المسافرين. فقالت شيلي وود وهي احداهن: “رحلة عودتنا الى المنزل مقررة عند الساعة الواحدة والدقيقة خمس وخمسين. وصلنا باكراً الى المطار بسبب الطقس لكنهم لم يخبرونا عن مصيرها شيئاً حتى الآن. لذلك نحاول الحصول على معلومات. قد لا يدعونا نسافر قبل يوم الثلاثاء”.

وتقول مسافرة اخرى وتدعى نانسي كوهلر: “اعتقدنا اننا سنتمكن من العودة الى المنزل اليوم. يبدو ان ذلك لن يحصل. لذا نقف في الصف للحصول على مستند كي نبيت في الفندق”.

هذه العاصفة الثلجية ضربت ايضاً مناطق ديترويت وبوسطن ورود ايلاند لكن قوة رياحها الرئيسية لم تطل مدينة نيويورك.

كما قطعت الطرقات معيقة تحركات الملايين من السكان. وحرمت اكثر من عشرين الف منزل من التيار الكهربائي في ولاية ايلينوي.

ومن المتوقع ان يخيم الطقس الثلجي على كامل البلاد. في غراند ايلاند ونبراسكا وصلت الحرارة الى ناقص اربع عشرة درجة مئوية ظهر يوم الاحد.