عاجل

في جنيف إلتقى ممثلو 195 دولة للتباحث حول كيفية تخفيف ظاهرة الاحتباس الحراري.على مدى أسبوع سيتم التباحث على أرضية اتفاق تمهيدا لمؤتمر المناخ في باريس.
و الهدف الأساسي هو: تحديد ارتفاع درجة الحرارة في العالم إلى درجتين مئويتين، مقارنة مع الحقبة ما قبل الصناعية، خاصة و أن العلماء حذروا من وتيرة أربع درجات الحالية التي ستؤدي لاضطراب المناخ ،مما سيكون له عواقب وخيمة على النظام البيئي، و اقتصاديات الدول خاصة الفقيرة منها.

مانويل بولغار فيدال ، وزير البيئة البيروفي و مسؤول المباحثات يقول:
“هذا الأسبوع نحن بحاجة إلى الفعل مع المسؤولية و الطموح، أطلب منكم العمل بكفاءة و تفاهم. نحن جزء من نفس الفريق، هذه ليست منافسة فيما بيننا، نحن فقط فريق واحد لكوكب واحد.”
يذكر أن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ذكرت أن العام 2014 كان الأكثر حرارة على كوكب الأرض.