عاجل

عاجل

واشنطن توجه تهما لستة أشخاص لارتباطهم بالارهاب في العراق وسوريا

وجه القضاء الأميركي تهما لستة أشخاص من أصول بوسنية بمحاولة ارسال أموال وامدادات عسكرية لجماعات متشددة في العراق وسوريا من بينها "تنظيم الدولة الإسلامية"،

تقرأ الآن:

واشنطن توجه تهما لستة أشخاص لارتباطهم بالارهاب في العراق وسوريا

حجم النص Aa Aa

وزارة العدل الأميركية توجه تهما لستة أشخاص بمحاولة ارسال أموال وامدادات عسكرية لجماعات متشددة في العراق وسوريا من بينها تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف. وطبقا للائحة الاتهام، فقد تمّ اعتقال خمسة من المتهمين في الولايات المتحدة، بينما لا يزال السادس خارج البلاد. ويتهم الستة بالتآمر لتزويد منظمات إرهابية بالامدادات. وكان الستة قد هاجروا إلى الولايات المتحدة من البوسنة وحصل ثلاثة منهم على الجنسية الأميركية.

Point of view

أشار جون كارلين، مساعد وزير العدل لشؤون الأمن الوطني في بيان إلى أنّ منع تزويد المنظمات الإرهابية مثل "تنظيم الدولة الإسلامية" في العراق والشام بالامدادات والاموال والمجندين يبقى إحدى أهمّ الأولويات.

الجالية البوسنية في الولايات المتحدة تشعر بالقلق بسبب ما حدث، هذا السيد يقول: “ليس لدي ما أقول، لقد صدمت حقا. من العار أن يضع الواحد مجتمعا كاملا في خانة ما بسبب تصرف شخص واحد“، أما هذه السيدة فتضيف: “أنا مصدومة، لا أعرف هؤلاء الناس ولا أريد أن يربطني أحد بما اقترفوه، وبصراحة، أنا لا أفهم لماذا يقوم شخص بأعمال من هذا القبيل”.

السلطات الأميركية أشارت إلى أنّ أحد الستة توجه إلى سوريا والعراق لدعم منظمة ارهابية بينما قام الخمسة الآخرون بجمع التبرعات وحولوا أموالا لتلك الجماعات كما قاموا بشحن امدادات عسكرية كالثياب والأحذية العسكرية و“المعدات التكتيكية”.

وفي حال ادانتهم فان المتهمين يواجهون عقوبة السجن لمدة خمسة عشر عاما ودفع غرامات قد تصل إلى مائتين وخمسين ألف دولار. وحسب وزارة العدل فإنّ المتهمين الستة هم رامز زاجاد هودزيتش وزوجته سيدينا اونكيتش وارمين هارجيفيتش وهم من ميسوري، ونهاد روسيتش من نيويورك، ومديحة ميدي سالكيجيفيتش وياسمينكا راميتش من ايلينوي.