عاجل

يو بي إس أكد تحقيقات تجريها السلطات الأمريكية حول مزاعم بمساعدة المواطنين الأميركيين على التهرب من الضرائب من خلال استثمارات محظورة في الولايات المتحدة.

البنك السويسري قال إن المنظمين الأمريكيين يحققون في مبيعات محتملة لما يسمى بـ السندات لحاملها، حيث يمكن نقل هذه السندات دون تسجيل الملكية، مما يتيح للعملاء الأثرياء إخفاء الأصول.
مصدر باسم المصرف قال إنه يتعاون مع السلطات في هذه التحقيقات.
التحقيق الجديد من قبل مكتب المدعي العام الأمريكي في نيويورك، ولجنة الأوراق المالية والبورصات، يأتي بعدما دفع المصرف مبلغ سبعمائة وثمانين مليون دولار في عام ألفين وتسعة كتسوية مع وزارة العدل حول تحقيق منفصل متعلق بالتهرب من الضرائب .