عاجل

تقرأ الآن:

دومينيك سَتْرَاوْسْ كَانْ يُسأل عن تفاصيل حياته الجنسية


فرنسا

دومينيك سَتْرَاوْسْ كَانْ يُسأل عن تفاصيل حياته الجنسية

المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك سَتْرَاوْسْ كَانْ يغادر صباح الأربعاء الفندق الذي يقيم فيه في مدينة ليل، شمال فرنسا، مُحاطا بجمع من الصحفيين والمُصوِّرين وهو يتوجه إلى المحكمة التي يُتابَع فيها بتهمة التورط في شبكات دعارة التي تصل عقوبتها إلى عشرة أعوام سجنًا.

إلى حد اليوم، نفى ستراوس كان علمَه بكون النساء اللواتي كان يقضي برفقتهن السهرات كُنَّ من المومسات، لكنه أبدى لأول مرة اليوم انزعاجَه من الادعاء العام الذي أمطره بأسئلة تطلب منه وصفا دقيقا لكيفية ممارسته بعض أنواع الجنس مع النساء.
وسارع المدير السابق لصندوق النقد الدولي ذو الخمسة والستين عاما من العمر إلى تذكير المدّعي العام بأن التهمة المُوَجَّهة له من طرف القضاء لا تتعلق بأسلوب ممارسة الجنس.

وما زاد وضعه تعقيدا الشهادةُ التي أَدْلَتْ بها ضده امرأةٌ من خليلاته السابقات في هذه المُحاكمة التي انطلقت في الثاني من الشهر الجاري والتي يُنتظَر أن تتواصل على مدى نحو عشرة أيام أخرى قبل انطلاق المداولات بين أعضاء هيئة التحكيم لإصدار الحُكم النهائي.