عاجل

قمة رباعية في مينسك لإنهاء أزمة أوكرانيا

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو يجتمعان بحضور المستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في العاصمة البيلاروسية مينسك من أجل التفاوض على حل يُنهي ال

تقرأ الآن:

قمة رباعية في مينسك لإنهاء أزمة أوكرانيا

حجم النص Aa Aa

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو يجتمعان بحضور المستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في العاصمة البيلاروسية مينسك من أجل التفاوض على حل يحترم وحدة التراب الأوكراني ويُنهي الأزمةَ في هذا البلد التي تدوم منذ عشرة أشهر أو يُفضي على الأقل إلى اتفاق جديد لوقف إطلاق النار.

هذا الاجتماع الذي اعتبرتْهُ وسائل الإعلام الغربية الفرصة الأخيرة لبوتين قبل الدخول في مرحلة أصعب من النزاع العسكري الدَّائر في شرق أوكرانيا، الذي حصد أرواح أكثر من خمسة آلاف وثلاثمائة شخص، يأتي بعد تلويح واشنطن بإمكانية تسليح كْييف لمواجهة الانفصاليين في شرق البلاد، مثلما هدد الاتحاد الأوروبي اليوم بفرض عقوبات اقتصادية جديدة على روسيا في حال فشلت المفاوضات الجارية في مينسْك.

موسكو ردتْ على التهديد الأمريكي بأنها لن تبق مكتوفة الأيدي في حال تم توريد أسلحة إلى الحكومة الأوكرانية، مما يُنبئ بإمكانية اتخاذ النزاع العسكري في شرق أوكرانيا أبعادا خطيرة غير مسبوقة تُهدد الاستقرار الإقليمي برُمَّته.

اجتماع القمة الرباعي في العاصمة البيلاروسية تم بين القادة الأربعة في جلسة مغلقة قبل أن يلتحق بهم المستشارون والصحافة التي تنتظر نتائج الاجتماع لاستشفاف مستقبل الأزمة الأوكرانية.

روسيا تخضع لعقوبات اقتصادية فرضها عليها الاتحاد الأوروبي منذ الصيف الماضي يُمنع بمقتضاها منحُ قروض لمصارف وشركات نفطية روسية مثلما يُمنع تصديرُ تكنولوجيا ذات الاستخدام المدني والعسكري المزدوج أو التجهيزات والخدمات ذات العلاقة باستخراج النفط من باطن الأرض. وكان فلاديمير بوتين قد ردَّ عليها بعقوبات اقتصادية على الاتحاد الأوروبي.