عاجل

قرار الحكم ضد سفينة كونكورديا . صدر الحكم بالسجن لمدة ستة عشر عاما و شهر بحق قائد السفينة كوستا كونكورديا التي غرقت وتسببت في مقتل اثنين وثلاثين شخصا حين كانت تجوب عباب سواحل إيطاليا أما المحكمة فلم تصدر قرارا بإيداع القبطان شتينو بالسجن لأنها لم تر خطورة هروب المتهم بالجناية من البلاد . وقد وصف الفبطان فرانشيسكو شتينو خلال محاكمته بالجبان لأنه نجا بنفسه تاركا السفينة تغرق بركابها. أما محامي القبطان فطالب بإطلاق سبيل موكله ولم يشر إلى مطالبة المتهم باستئناف قرار الحكم الصادر بحقه.
فرانشيسكو شتينو تحدث عن تحامل ضده وأنه كان ضحية دعاية إعلامية استخدمت بحقه لإظهار اقترافه للجرم.