عاجل

أرسيلور ميتال، أكبر منتج للصلب في العالم، حذرت يوم الجمعة من انخفاض الأرباح هذا العام لكنها فاجأت السوق من خلال قيامها بخفض ديونها إلى أدنى مستوى منذ تأسيسها في عام ألفين وستة.
الشركة، التي تنتج نحو ستة في المئة من الفولاذ في العالم، قالت إنها تتوقع للأرباح الأساسية أن تنخفض إلى ما بين ستة ونصف و سبعة مليارات دولار في عام ألفين وخمسة عشر، من سبعة فاصل اثنين مليار دولار في عام ألفين وأربعة عشر، حيث كبحت أسعار خام الحديد الأرباح في نمو الأعمال التجارية للتعدين وسوق الصلب .
استطلاع أجرته رويترز لاراء أحد عشر محللا في المتوسط المتوقع للأرباح الأساسية قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك، تكهن بنمو إلى سبعة فاصل أربعة مليار دولار في عام ألفين وخمسة عشر.
الأسهم انخفضت في البداية بمقدار أربعة وأربعة في المئة عند الافتتاح لكنها زادت بعد ذلك بنسبة واحد وثلاثة في المئة.