عاجل

تقرأ الآن:

ديون اليونان ووقف إطلاق النار في شرق اوكرانيا ملفان يؤرقان أوروبا


العالم

ديون اليونان ووقف إطلاق النار في شرق اوكرانيا ملفان يؤرقان أوروبا

بحذر رحب قادة الاتحاد الاوروبي باعلان وقف إطلاق النار في اوكرانيا بعد اتفاق مينسك الخميس بين روسيا واوكرانيا رعته فرنسا والمانيا، وشدد قادة الاتحاد في قمتهم في بروكسل ان الامتحان الحقيقي هو بالتطبيق على الارض. ملف آخر مهم بحثه القادة الاوروبيون هو مشكلات اليونان الاقتصادية، رئيس الوزراء اليوناني اليساري المعارض للسياسة التقشفية اليكسيس تسيبراس حضر القمة لأول مرة وكله ثقة من ان حكومات منطقة اليورو ستجد حلا متبادلا ومقبولا من الطرفين لمكشلات الديون اليونانية.
جان كلود يونكر رئيس المفوضية الاوروبية يقول:
“ الحكومة اليونانية ابدت موافقتها على سبعين بالمئة من البرنامج الحالي، ويجب ان نبحث فيما يجب فعله في الثلاثين بالمئة التي لم يتم الاتفاق عليها”.
رئيس الوزراء اليوناني وافق على ان يلتقي مسؤولون يونانيون الجمعة مع ممثلين عن المفوضية الاوروبية والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي.
“ لا نتفق مع الاجراءات والقوانين الصارمة والضبط المالي الشديد، ولكن الاتفاق المستقر يتوجب علينا ان نحترمه، لانهم يجدون قوانين للاتفاقيات الاتحاد الاوروبي، اعتقد ان هذه تسوية مصيرية، ودمج حاسم، لاحترام المبادىء الاساسية للديمقراطية والقانون”.
ويعمل رئيس الوزراء اليوناني على اقناع الشركاء يمقترحات جديدة بعيدة عن الابتزاز السياسي.
تقول مراسلة يورونيوز في بروكسل:
“اول قمة لرئيس الوزراء اليوناني انتهت بهدنة مؤقته على الرغم من التوتر ليس من جانب المانيا، لكن من جانب اسبانيا، الاتفاق بين ديجسيلبوم والطرف اليوناني غير المزاج، الآن الشركاء الاوروبيون ينتظرون معرفة ماذا سيحدث خلال المفاوضات نهاية الاسبوع ونتائج اجتماع دول منطقة اليورو الاثنين”.