عاجل

تقرأ الآن:

التزلج الألبي: الفرنسي جون باتيست غرونج بطلا عالميا في سباق التعرج في بيفركريك


gravity

التزلج الألبي: الفرنسي جون باتيست غرونج بطلا عالميا في سباق التعرج في بيفركريك

فانسون مينار:مرحبا بكم في غرافيتي ،مجلتنا الأسبوعية الخاصة بالتزلج الألبي.البطولة العالمية في بيفركريك إختتمت بسباق التعرج رجال.
مارسال هرشر أنهى المنافسة في المركز الأول وسجل أحسن توقيت في الجولة الأولى،دعونا نرى فيما إذاإستطاع الحفاض على هذا التقدم في المرحلة الثانية.

تصالح الفرنسي “جون باتيست غرونج” مع منصة التتويج التي حرم منها منذ ألفين وأحد عشر، حيث إنتزع اللقب العالمي بعد التقدم على الألماني “فريتز دوبفر” الذي أحتل المركز الثاني بفارق خمسة وثلاثين جزء من المئة وبفارق خمسة وخمسين جزء من المئة عن مواطنه “فيليكس نورثر” الذي إحتل المركز الثالث.
فيما أخفق النمساوي مارسال هرشر في الحفاض على التقدم الذي أحرزه في المرحلة الأولى من سباق التعرج بعد الخطأ الذي إرتكبه خلال المرحلة الثانية من السباق وبالتالي عجز عن تقديم لقب سادس للنمسا وإضافة لقب ثالث لرصيده في بيفر كريك بعد اللقب العالمي للفرق وفي السوبركومبيني.

فانسون مينار:أنا فينينجروتينا مازي تبقيان ملكتي هذا المونديال دون منازع، بعد مغادرة كل من النمساوية والسلوفنية الكولورادو وهما متوجتان بميداليتن ذهبيتين وأخرى فضية.
في الوقت الذي خيبت فيه ليندسي فون من الجانب الأمريكي الآمال بعد إحتلالها للمركزالثالث في منافسة السوبرجي في أفضل نتيجة تسجلها عكس مواطنتها ميكائيلا شيفرين التي أصبحت ملكة التعرج.

لا أعرف ما هي الحركة التي يجب فعلها للإحتفال بهذا الفوز الكبير” هذا ما قالته الامريكية ميكائيلا شيفرين بعد تتويجها أمام جمهوها بلقب البطولة العالمية في سباق التعرج في بيفركريك
شيفرين التي ستبلغ العشرين ربيعا في شهر مارس /آذارالقادم وتحمل في حقيبتها لقبين عالميين وآخرأولمبي حصلت عليه السنة الماضية إستطاعت التقدم على كل من السويدية هانسدوتار بفارق أربعة وثلاثين جزء من المئة وعلى التشيكية ساركا ستراشوفا بسبعة وسبعين جزء من المئة

فانسون مينار: النمسا أنهت هذه البطولة العالمية في المركز الأول بمجموع خمسة ألقاب في أحد عشرسباق، نتيجة تعكس السمعة التي تتمتع بها على أنها أفضل فريق في العالم،النتائج هذه لم تكن بالمفاجئة بالنسبة للمحلل “فرونك بيكار” الذي يشرح لنا لماذا تسيطرهذه النخبة على هذا الإختصاص.

المحلل فرونك بيكار: النمسا هي بلد قوي جدا في رياضة التزلج،لأنهم يعتبرونها رياضة وطنية بالدرجة الأولى، هناك عندما تمارس التزلج تصبح معروفا حتى ولوكنت صغيرا في السن وتصبح مشهورا ويتابعك الكثير،خاصة في وجود العديد من نوادي المشجعين،أترون ماذا يحدث في فرنسا بالنسبة لنوادي كرة القدم في النمسا الشيئ نفسه بالنسبة للتزلج، ضف إلى ذلك أن الأطفال يقتدون بالقدامى اللذين حققوا نتائج عالمية في الماضي ، فهم يقلدون طريقتهم في التزلج وكيفية تحضيرهم للمنافسة.
جميع هذه الأسماء المشهورة على غرار “هارمان ماير” توحي أن النمسا هي خزان كبير لرياضة التزلج الألبي.

فانسون مينار: سا بقا كان هارمان ماير يعتبر من أشهر المتزلجين في النمسا،مارك جيرارديلي ولد في فورارلبارغ بالنمسا لكنه إختار تمثيل بلد آخر، سنحكي لكم قصته في ركن “سكيين باست”.

نحن في السادس و العشرين من فبراير من العام تسعة وثمانين و تسعمئة وألف، مارك جيرارديلي شارك في جولة في أمريكا الشمالية.النمساوي الجنسية سابقا والذي تقلد جنسية ليكسنبورغ بعد خلاف مع فيديرالية بلده، ظهر الأسرع في مسابقة السوبر جي في وايستل، بعدما كان قد فاز في في كل من التعرج والسباق العملاق و في النزول والكونبيني،لذلك يبقى أكبر متزلج في العالم ،وحتى يومنا هذا يبقى الوحيد الذي فاز في خمسة إختصاصات في نفس الموسم، كما توج لثلاث مرات بالغلوبال كريستال بعد ذلك أحرز إثنين آخرين في التسعينات ما جعله يتجاوزه منافسه السويسري “بيرمن زاربريغن” .

فانسون مينار: موعدنا الأسبوع القادم في عدد جديد من غرافيتي مع هازال جوزي بيرن بوم و سام سموثي اللذان فازا في أندور و سيكونان في الألاسكا في مرحلة جديدة من المنافسة العالمية للفري رايد وكالعادة مع هذه الصورالمذهلة .