عاجل

تقرأ الآن:

توتُّرٌ بين أستراليا وأندونيسيا بسبب مُهرِّبي مخدرات


إندونيسيا

توتُّرٌ بين أستراليا وأندونيسيا بسبب مُهرِّبي مخدرات

بعد أن أُدينا في أندونيسيا وسُجنا عام ألفين وخمسة بتهمة قيادة شبكة تهريب مخدرات، الأستراليان مْيُورَان سُوكُومَارَانْ اَلباُلغ من العمر ثلاثة وثلاثين عاما وأندرو تشان البالغ من العمر واحدا وثلاثين عاما يَنتظران تنفيذَ حُكم الإعدام في أية لحظة في حقهما.
إلا أن تدخل الحكومة الأسترالية في هذه القضية عن طريق وزير خارجيتها بتحذير بالي من تنفيذ الحُكم مُتوعِّدةً بالردّ يهدِد بتحوُّل القضية إلى أزمة دبلوماسية بين كانبرا وبالي.

رئيس الوزراء الأسترالي توني آبوت الذي يطلب لهما الرَّحمة قال بصريح العبارة بهذا الشأن:

“هذان الشابان الأستراليان ارتكبا فعلا خاطئا لا شك في ذلك. يجب أن ينالا العقاب، لكن يجب ألاَّ يُعدَما. هذا ما نحن بصدد قوله إلى الحكومة الأندونيسية حتى الآن”.

عائلتا الشابيْن تلقتا بحزن شديد خبرَ رفض أندونيسيا المتشددة مع مُهرِّبي المخدرات العفو عن ابنيهما.
المتهمان اللذان تحاول أستراليا إنقاذهما من تنفيذ حُكم الإعدام تزعما شبكة تتشكل من تسعة أستراليين حاولت تهريب أكثر من ثمانية كيلوغرامات من الهيروين من أندونيسيا واعتُقلوا جميعهم وأدينوا في بالي.