عاجل

التقت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم بابا الفاتيكان فرنسيس الأول في مقر البطريرك الكاثوليكي بالعاصمة الإيطالية روما. وجرى الحديث عن الجماعات الإرهابية وعن ضرورة إيجاد حل سلمي للنزاع في الشرق الأوكراني تحفيز مبدأ حوار الأديان ومحاربة الفقروحماية المناخ والصحة فضلا عن القضايا المتعلقة بقمة مجموعة الدول الصناعية الكبرى و المقرر انعقادها برئاسة ألمانيا خلال الصيف المقبل.هذا وجاء اللقاء بعد أن دعا البابا فرنسيس الأساقفة الكاثوليك الأوكرانيين الجمعة حيث تضامن معهم ودعاهم ألا “ينغمسوا في نشاط سياسي ملموس” بل أن ينصرفوا إلى التخفيف من “المآسي الإنسانية”, لكنه لم ينتقد علنا موقف روسيا في النزاع. وهذه هي المرة الثالثة، التي تلتقي فيها ميركل بابا الفاتيكان، وثاني اجتماع خاص تعقده مع البابا، حيث كانت التقته للمرة الأولى، في مارس 2013، أثناء مراسم توليه مهام منصبه.