عاجل

تقرأ الآن:

تجارب للحد من ضجيج حركة المرور؟


عالم الغد

تجارب للحد من ضجيج حركة المرور؟

هناك الكثير من ضجيج حركة المرور على إمتداد الطرق، ليس بسبب محركات الاحتراق بل بسبب إحتكاك الإطارات على سطح الطريق. فكيف يمكن التعامل مع هذه الحالة؟

حالياً، في الدنمارك، هناك اختبار لاحد الحلول. لقد تمت تغطية جزء من سطح الطريق بمواد تجريبية لتخفيف شدة ضوضاء الاطارات.

لوك غوبرت، باحث في الضوضاء وخصائص السطح، المركز البلجيكي لبحوث الطريق، مقتنع بالمشروع ومنسق له، يقول: “ لتخفيف ضجيج حركة المرور يجب تخفيف ضجيج الإطارات على الطرق من خلال تحسين سطح الطريق. لتحقيق هذا، هناك ثلاثة عوامل هي: الملمس، والقدرة على الإمتصاص والمرونة. عامل المرونة لم يستغل لغاية الآن “. القياسات الصوتية تشير إلى أن مرونة هذه الطبقة التي تم تطويرها في مشروع بحث أوروبي، تزيل حوالي 85٪ من ضجيج المرور.

هانز بيندتسين، باحث في ضجيج حركة المرور، يقول: “ هنا، إن إستمعنا جيداً، هناك تخفيف من الضوضاء بنحو 8 ديسيبل، وهو أمر جيد جدا. للحصول على هذا الحد من الضوضاء، يجب تشييد حاجز مضاد للضوضاء بارتفاع 3 أمتار تقريباً.”

دينيس لوكتيه ، يورونيوز: “ كيف يعمل سطح الطريق-الملطف للضوضاء هذا ؟” بعد العديد من البحوث المختبرية، الفريق الدنماركي تمكن من إنتاج مادة تجمع بين السماح بمرور مياه الأمطار والإلتصاق. أنيت نيادلن تقنية في مختبر DRD، تقول: “ مواد تغطية الطريق هذه تتكون من مسحوق مطاط إطارات السيارات المستعملة، ومسحوق الجرانيت، ولاصق من مادة البولي يوريثين”. فكرة تغطية الطرق بالإطارات المعاد تدويرها ليست جديدة، بيد أن المحاولات السابقة لإنتاجها كانت لها مشاكل كبيرة تتعلق بالمتانة والخصائص المهمة الأخرى. هانز بيندتسين، يضيف قائلاً: “ نحاول تطوير مادة لها القدرة على تقليل جيد للضوضاء، وتتمتع بمتانة جيدة، وسعر معقول، وإحتكاك جيد.” الاحتكاك الجيد أمر حيوي للسلامة المرورية، وهذا ما تم إختباره على مسارات اختباراتية أخرى. واحد منها في السويد. تبين أن، في فصل الشتاء، هذه المواد التي تحتوي على المطاط يمكن أن تكون أفضل من الإسفلت الطبيعي. المهندس كارل سوديرغرين، باحث في تقنيات القياس، VTI، يقول: “أقوم بقياس الاحتكاك من خلال هذه السيارة الخاصة التي لديها عجلة خامسة. خفض العجلة بإستخدام هذا الزر، يمكنني من تحديد الاحتكاك على هذه الطريق الخاصة.” أولف ساندبرج، باحث في خصائص سطح الرصيف، VTI، يقول: “تكلفة هذا السطح ستكون أغلى من تكلفة الرصيف العادي ، لكننا نعتقد أنه ينبغي أن يستخدم كبديل لحواجز الضوضاء باهضة الأثمان. لذا نعتقد أنه يمكن أن يكون خيارا قابلا للتطبيق في مثل هذه الحالات. “ لكن هل سيكون دائمياً؟ الباحثون يستخدمون نظام دائري لمحاكاة سنوات من حركة المرور على سطح الاختبار لقياس مدى سرعة التدهور المادي ومقدار التلوث الناجم عنها. بيورن كالمان، باحث في هندسة الرصيف، VTI، يقول: “نعلم أن هذا السطح المتخلخل دائمي كالإسفلت الطبيعي، وهنا علينا أيضا قياس كمية الغبار التي يتم إنتاجها، كمية الغبار الناجمة عن هذا الرصيف أقل من الكمية الناجمة عن الإسفلت الطبيعي.” الباحثون يعتقدون بإمكانية البدء بإستخدام هذه المواد لاستبدال حواجز الضوضاء في أوروبا في المستقبل القريب. انها هادئة وموثوقة وصديقة للبيئة. http://www.persuadeproject.eu

اختيار المحرر

المقال المقبل
الحمض الريبي النووي يساعد أجسامنا على تصنيع أدويتها

عالم الغد

الحمض الريبي النووي يساعد أجسامنا على تصنيع أدويتها