عاجل

انخفاض حاد في أسعار الطاقة وتراجع في أسعار المستهلكين في منطقة اليورو في يناير/ كانون الثاني إلى مستويات لم تسجل آخر مرة سوى خلال الأزمة المالية العالمية، مع استثناء بسيط لدى كل من مالطا والنمسا .
يوروستات مكتب الاحصاءات في الاتحاد الأوروبي قال إن الأسعار في الدول التي تستخدم العملة الموحدة كانت صفر فاصل ستة في المائة أقل من عام مضى، مما يؤكد تقديرات سابقة لها.
الانكماش كان أعمق في اليونان في يناير/كانون الثاني، تلتها اسبانيا، في حين أن كافة معدلات التضخم في دول منطقة اليورو تقريبا كانت سلبية، حيث تضررت بسبب أكبر انخفاض في أسعار الطاقة منذ سبتمبر/أيلول من عام ألفين وتسعة.
البنك المركزي الأوروبي يهدف لإبقاء التضخم أقل من اثنين في المائة على المدى المتوسط، حيث ادى خطر الانكماش المستمر لإطلاق برنامج التيسير الكمي الطموح باكثر من تريليون يورو.