عاجل

تقرأ الآن:

قريبا، يناقش البرلمانيون الاوروبيون، تشريعا خاصا بسجل البيانات الاسمية و الشخصية للمسافرين من، والى،وعبر الاتحاد الاوروبي.


مكتب بروكسل

قريبا، يناقش البرلمانيون الاوروبيون، تشريعا خاصا بسجل البيانات الاسمية و الشخصية للمسافرين من، والى،وعبر الاتحاد الاوروبي.

الشرطة في كافة المطارات الاوروبية قد تستخدم في القريب العاجل سجلا للبيانات الاسمية و الشخصية لكافة المسافرين من، و الى، و عبر اوروبا. البرلمان الاوروبي سيشرع في هذا المجال بحسب النائب البريطاني تيموتي كيرخوب Timothy Kirkhope مقرر قانون جديد خاص بسجل البيانات الاسمية و الشخصية للمسافرين: “الإرهابيون لا يقومون عادة باسفار آحادية الوجهة بل يتنقلون على مراحل. كان صعبا رصدهم انما الآن و بواسطة المقترحات الجديدية سيسهل رصد الارهابيين و ستتمكن السلطات من تطبيق القوانين الخاصة بالمشتبه بهم”. مجموعة نواب الخضر في البرلمان الاوروبي تدعو ايضا الى تفعيل استخدام البيانات الموجودة حاليا بتصرف الشرطة و تقول في هذا المجال البرلمانية الهولندية جوديت سارغنتيني Judith Sargentini :“الاعتداءات على شارلي ابدو و في تولوز وعلى المتحف اليهودي في بروكسل و اعتداءات امستردام منذ عشر سنوات و اغتيال تيو فان غوغ كل الذين ارتكبوا هذه الجرائم تعرفهم الشرط و كان الاجدى ان يلاحقوا بدل وضع البيانات الشخصية داخل اجهزة الكومبيوتر. من البرلمان الاوروبي مارغاريتا سفورزا Margharita Sforza من يورونيوز تشير الى ان العمل بسجل البيانات الاسمية و الشخصية للمسافرين يلزمه تشريع يتبع يمقترحات محتملة من المفوضية الاوروبية ثم يوافق على ذلك القادة الاوروبيون.