عاجل

هدوء حذر يسود شرق اوكرانيا، في ظل مؤشرات اولية على بدء تقيد جانبي الصراع بوقف اطلاق النار. الجيش الاوكراني أكد تراجع نيران الانفصاليين المواليين لروسيا بشكل كبير مع عدم سقوط قتلى جراء المعارك في الساعات الاربع والعشرين الماضية.

قائد اوكراني فيكتور شيردلوه:
“دار قتال أمس وأول أمس وتعرضت قواتنا للهجوم. ولهذا السبب لم نسحب اسلحتنا الثقيلة. سنرى ان تم التقيد بوقف اطلاق النار مثلما حدث اليوم بعد الظهر، عندها يمكن الحديث عن سحب الاسلحة الثقيلة.”

الانفصاليون اكدوا بدورهم تراجع حدة المعارك، مشيرين إلى التزامهم باتفافية مينسك من خلال استمرار سحب الاسلحة الثقيلة من على جبهة القتال.