عاجل

تقرأ الآن:

تراجع البطالة في منطقة العملة الأوروبية الموحدة


مال وأعمال

تراجع البطالة في منطقة العملة الأوروبية الموحدة

البطالة في منطقة اليورو تراجعت في يناير/كانون الثاني للشهر الثالث على التوالي في حين انخفضت أسعار المستهلك بنسبة أقل من المتوقع في فبراير/ شباط، مما يوفر دلائل على اتجاه مخاطر الركود الاقتصادي والانكماش في الكتلة نحو الهبوط.
خبراء يعتقدون أن جرعة مزدوجة من الأخبار الجيدة لمنطقة اليورو قد تخفف من مخاوف ترسخ الانكماش المتفشي في منطقة اليورو على المدى الطويل مما قد يقوض آثار النمو.
البطالة في منطقة العملة الاوروبية الموحدة، انخفضت للشهر الثالث على التوالي إلى أحد عشر فاصل اثنين في المائة في يناير/كانون الثاني من احد عشر فاصل ثلاثة في المائة في ديسمبر/كانون الاول، وهو أدنى مستوى منذ أبريل/ نيسان عام ألفين واثني عشر.
مزيد من الانخفاض في معدلات البطالة سيدعم المستهلكين في منطقة اليورو وسيسهم في تعزيز قدرتهم الشرائية.