عاجل

تقرأ الآن:

طلاب ليبيريا يعودون إلى المدارس بعد أشهر من التوقف بسبب وباء إيبولا


ليبيريا

طلاب ليبيريا يعودون إلى المدارس بعد أشهر من التوقف بسبب وباء إيبولا

أعادت المدارس في ليبيريا فتح أبوابها مجدداً أمام الطلبة بعد إغلاقها لمدة ستة أشهر بسبب وباء “إيبولا“، رغم مخاوف العديد من الأهالي إرسال أبنائهم إلى المدارس خشية حدوث حالات عدوى جديدة.

وكانت وزارة التعليم قد أصدرت قرارا بإعادة فتح المدارس في الثاني من شهر شباط/ فبراير الماضي ، إلا أنها أجلت .الخطوة الى أوائل الشهر الجاري بحسب ما نصحت به منظمة الصحة العالمية

تقول إحدى الطالبات:
“إن فتح المدارس رغم استمرار أزمة إيبولا أمر سيء حقا، لكن علينا تخطي ذلك، لا يمكن الجلوس في بيوتنا دون مواصلة الدراسة”.

ورغم أن غالبية المدارس قد فتحت أبوابها هذا الإثنين إلا أن عدداً قليلا من التلاميذ توجهوا إلى قاعات الدراسة التي بدت شبه خاوية.

يقول أحد المدرسين: “ يجب أن نأخد بعين الإعتبار أن هناك العديد من الطلاب قد لا يعودون إلى المدارس لإنشغالهم بأمور اخرى فترة غيابهم، فبعض الفتيات قد حملن فيما حصل آخرون على وظيفة وهو ما حال دون عودتهم إلى المدارس “.

يذكر أن عدد الإصابات منذ ظهور هذا الوباء في غرب إفريقيا قد وصلت إلى ما يقرب من إثنين وعشرين الف حالة توفي منهم ما يربو عن عشرة الآف شخص.