عاجل

سامسونغ الكورية الجنوبية للإلكترونيات، كشفت عن أحدث الهواتف الذكية جالاكسي إس، في محاولة لاستعادة عرش الهواتف الذكية في العالم من شركة أبل .
غالاكسي إس ستة، بحوافه المنحنية يشكل الأساس الحاسم لخطط سامسونغ بتعديل منعطف عائدات الهاتف الذكي.

مراسل يورونيوز كلاوديو روكو :
الملتقى العالمي للجوال في برشلونة هو مناسبة مثالية لمنتجي الهاتف الذكي لترويج أحدث منتجاتها.

الأرباح السنوية للهاتف الذكي مالت إلى أول سقوط في ثلاث سنوات العام الماضي.

مراسل يورونيوز كلاوديو روكو :
في عام ألفين وأربعة عشر، فقدت سامسونغ حصتها في السوق. هل تعتقد أن هذا المنتج الجديد، يمكنه تصويب الوضع ؟

ريكاردو فرانكيس مدير المبيعات:
الحكم النهائي سيأتي من قبل عملائنا. ولكن أعتقد أننا كشفنا النقاب عن المنتج الأكثر إبداعا وجمالا في السوق. لذلك، كل شيء يشير إلى تعزيز موقفنا السوقي.

حفل الاستقبال الأولي الدافئ دفع أسهم سامسونغ يوم الاثنين لأعلى مستوياتها في ما يقرب من تسعة أشهر.
بعض المنشورات وصفت المنتج التكنولوجي الجديد بأنه أفضل ما قدمته سامسونغ حتى الآن بعدما أخفق جهازها الرائد السابق، غالاكسي إس خمسة في الإقناع.

روجر تشينغ المدير التنفيذي:
الاتجاه العام هنا هو أنك لا نرى قفزات هائلة من التغيير في الهاتفين. سامسونغ بذلت الكثير في مجال التصميم، ولكن عموما لا شيء ضخم وهائل عندما يتعلق الأمر بالترقيات الكبيرة من سنة إلى أخرى.

تقديرات تقول إن سامسونغ قد تم تجاوزه من جانب أبل الخصم اللدود، بوصفه أكبر صانع للهواتف الذكية في العالم في الربع الرابع، مع مبيعات قياسية لمنتجه الأشهر أي فون ستة وأي فون ستة بلوس.