عاجل

مظاهرات حاشدة عمت بعض شوارع لوس أنجلس الثلاثاء، للتنديد بعنف رجال الشرطة الأميركية ولطلب مساعدة من هم دون مأوى حيث تزايدت أعدادهم. ويقول هذا الناشط في القضايا الاجتماعية:
“الحاجة ماسة إلى مزيد من التدريب في مجالات الصحة العقلية،وينبغي على المهنيين في قطاع الصحة أن يعملوا بجانب رجال الشرطة في لوس أنجلس من أجل العثور على حل للمشكلة”
أظهر شريط فيديو بث على الانترنت مقتل رجل لا ماوى له برصاص الشرطة في لوس انجليس.ويبدو في التسجيل في وضح النهار على رصيف حي سكيد رو في وسط لوس أنجليس ستة رجال شرطة يضربون رجلا لا ماوى له . والفيديو يظهر شجارا عنيفا بين رجل ورجال شرطة في حي سكيد رو الفقير والواقع قرب وسط المدينة. ودافعت شرطة لوس أنجليس عن نفسها حيث باتت أساليبها تثير تساؤلات حول عنف الشرطة في الولايات المتحدة.وقالت الشرطة :إن الرجل استهدف ثلاثة شرطيين بعدما حاول الاستيلاء على سلاح أحدهم خلال مشاجرة. ويأتي هذا المقتل بعد حوادث عديدة في مدن أميركية في الآونة الأخيرة وقتل فيها رجال سود برصاص رجال الشرطة مما أعاد إلى الواجهة جدلا حول العنصرية في أوساط قوات الأمن والمساواة في النظام القضائي في 2014. وفي 23 كانون الأول/ديسمبر قتل الشاب الأسود انتونيو مارتن (18 عاما) برصاص شرطي أبيض في محطة للمحروقات في بيركلي.وقبل ذلك، شهدت فرغسون المجاورة احتجاجات عنيفة إثر قرار هيئة محلفين عدم ملاحقة الشرطي الأبيض الذي أردى في آب/اغسطس شابا أسود أعزل يدعى مايكل براون ويبلغ من العمر أيضا 18 عاما.