عاجل

تقرأ الآن:

اليونسكو تحشد أطرافا دولية لحماية إرث الانسانية التاريخي من خطر داعش


Insight

اليونسكو تحشد أطرافا دولية لحماية إرث الانسانية التاريخي من خطر داعش

امام المشاهد الصادمة والمفجعة لتدمير حضارة تجاوزعمرها مئات السنين قبل الميلاد في بلاد ما بين النهرين، وهدم تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) بمعاول التخلف جزءا من الارث العالمي من الحضارتين الاشورية والكلدانية، يتجه وزير السياحة والآثار العراقي لاتهام مجلس الامن الدولي بالتقصير، إزاء وضع حد لوحشية عناصر داعش في متحف الموصل وتدميرهم وسرقتهم لمدينة النمرود مركز الحكم الاشوري. اليونسكو تحدثت عن جرائم تستوجب عقد اجتماع طارىء لمجلس الامن لمناقشتها
جدير بالذكر ان متحف الموصل يضم آثارا تعود لما قبل التاريخ، تخص حضارات مختلفة وبني المتحف في العام 1951 ويتميز بكونه ثاني اقدم واكبر متحف بالعراق بعد متحف بغداد.

الصحفي في يورونيوز أليستر ساندفورد حاور مدير مكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) الخاص بالعراق أكسال بلاتا الموجود في بيروت، عبر الأقمار الاصطناعية
يورونيوز الآن وبعد أن اعتبرت منظمتكم أن ما يحدث هو تطهير ثقافي وجريمة حرب، هل تستطيعون عمل شيء لإيقاف ذلك؟

مدير مكتب اليونسكو الخاص بالعراق أكسال بلاتا

لا يمكننا أن نرسل جيوشا إلى المواقع الأثرية لحمايتها، إذ ليس من صلاحيات اليونسكو إرسال الجيوش، في المقابل يمكننا العمل مع شركائنا، خاصة الحكومة العراقية، بهدف النظر إن كان بالإمكان الحد من الأضرار، ومنع وقوع اعتداءات أخرى ضد مواقع الإرث الثقافي. ولكن في الوقت الراهن، من الصعب جدا بالنسبة إلينا أن نتدخل على الأرض، إذ لا يوجد فريق تابع للأمم المتحدة حاليا في المنطقة التي تراقبها المجموعات الارهابية

يورونيوز
لقد لجأت رئاسة اليونسكو إلى الزعماء السياسيين والدينيين في المنطقة ومجلس الأمن الدولي، ما هي الخطوات التي تودون اتخاذها؟

مدير مكتب اليونسكو الخاص بالعراق أكسال بلاتا

حسنا، اللجوء إلى محكمة الجنايات الدولية يهدف إلى إدانة هذه الأعمال كجرائم حرب، وهي كذلك، وقد دعا المدير العام لمنظمتنا إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن بهدف حشد المجتمع الدولي من أجل قضية حماية هذا الإرث. ودعونا أيضا الزعماء الدينيين والسياسيين في المنطقة ليقولوا إن هذه الجرائم ليست لها مبررات دينية أو سياسية. وفي الأخير ما نحتاج أن نفعله هو أن ندعو الشباب لضرورة الوقوف ضد أعمال التدمير هذه، ونقول له: هذا مستقبلكم يتم تدميره

يورونيوز
أليس الناس عاجزين في المحصلة في وجه همجية داعش؟

مدير مكتب اليونسكو الخاص بالعراق أكسال بلاتا
لا أعتقد ذلك على المدى المتوسط والبعيد، أعتقد أنه بدعم قوي من المجتمع العراقي والمجتمع الدولي وأعضاء مجلس الأمن والمجتمع الأكاديمي، يمكننا خلق قوة ناعمة لترد على ما يجري بالطريقة الملائمة على المدى المتوسط والمدى البعيد

يورونيوز
ما عدد المواقع المعرضة للخطر الوشيك وأين هو الرهان هنا؟

مدير مكتب اليونسكو الخاص بالعراق أكسال بلاتا
المواقع في هذه المناطق تعد بالآلاف. وبطبيعة الحال نحن مهتمون على الأكثر بالمواقع الأكثر رمزية. لقد أحدث الاعتداء على موقع الحضر فينا الصدمة، فهو موقع للتراث العالمي، والاعتداء عليه يماثل الاعتداء على الأهرامات في مصر أو مكان ولادة بوذا في لومبيني في النيبال. هناك تدمير متسارع وخطير، الموقع الآشوري هو على قائمة التراث العالمي، وكذلك الأمر بالنسبة لمدينة سامراء، وهذه مواقع مهمة جدا في العراق