عاجل

في 2014 تجاوزت العربية السعودية الهند في استيرادها للأسلحة، و تصبح بذلك المستورد الاول في العالم للسلاح.
للسنة السادسة على التوالي تضاعف استيراد الأسلحة إذ وصل إلى 64.4 مليار دولار عام 2014، مقابل 56 مليار عام 2013، و هذا بزيادة 13.4 في المئة و هذا حسب تقرير نشر من قبل مكتب للدراسات “أي. أتش. أس جانز” و مقره في لندن.

الزيادة في الطلب على الأسلحة سببها الاضطرابات التي تعرفها منطقة الشرق الأوسط.

التقرير شمل 65 دولة ، و قال أن الرياض أصبحت أكبر مستورد للأسلحة في العالم ، إذ وصلت مشترياتها إلى 6.4 مليار دولار، و سبقت الهند التي استوردت 5.5 مليار دولار. و حسب نفس التقرير فإن السعودية ستزيد من استيرادها للسلاح بنسبة 52 في المئة عام 2015، و بالتالي سيصبح دولار واحد من أصل سبعة ينفق على شراء السلاح. و تأتي بعد السعودية و الهند ، كل من الصين و الإمارات و تايوان و أستراليا و كوريا الجنوبية و اندنوسيا و تركيا و باكستان