عاجل

عاجل

تقنية لتحديث أفلام الرسوم المتحركة القديمة

تقرأ الآن:

تقنية لتحديث أفلام الرسوم المتحركة القديمة

حجم النص Aa Aa

كيف يمكن تحديث أفلام الرسوم المتحركة التقليدية المرسومة باليد أو بالابيض والأسود لجذب الأجيال الجديدة من المشاهدين الذين يفضلون رسومات الكمبيوتر

كيف يمكن تحديث أفلام الرسوم المتحركة التقليدية المرسومة باليد أو بالابيض والأسود لجذب الأجيال الجديدة من المشاهدين الذين يفضلون رسومات الكمبيوتر ثلاثية الأبعاد؟
في حد إستديوهات الرسوم المتحركة في براغ، العمل يسير بهذا الإتجاه وتم تطوير بعض الأدوات الواعدة…انها حقبة جديدة للرسوم المتحركة.

انه عهد جديد يقوم على البرمجيات المصممة لمكننة تلوين الرسوم المتحركة المرسومة باليد.
تم اختبار البرنامج على طرق مختلفة من الرسم ورسوم بالأسود والأبيض.

دانيال سيكورا، عالم حاسوب- الجامعة التقنية التشيكية في براغ- منسق مشروع CARTOON SCIENTIST، يقول:
“تمكنا من تطوير خوارزميات جديدة لإيجاد حدود المناطق المرسومة التي علينا تلوينها. بذلك، عمل المستخدم سيقتصر على توفير بعض المؤشرات حول اماكن هذه المناطق والخوارزميات هي التي تحدد هذه الحدود تلقائيا.”

الباحثون في هذا المشروع البحثي الأوروبي أدركوا بعد حين أن هذا البرنامج يمكن أن يستخدم ليس فقط لاستعادة الرسوم المتحركة القديمة، بل
ولتعزيز الإمكانيات التقنية والفنية لصنع الرسوم المتحركة ثنائية الأبعاد والموجودة فعلاً .
http://dcgi.felk.cvut.cz/home/sykorad/ دانيال سيكورا، يضيف قائلاً:
“بالإمكان مثلاً خلق رسوماً ثلاثية الأبعاد تقريباً على صورة مرسومة باليد، وهذا كان من المستحيل القيام به. بالإمكان أيضاً إدخال معلومات بصرية أو لمسية أكثر ثراءاً. كما يمكن جمع كل هذا معا لإنتاج صور تبدو كالرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد، لكنها في الواقع رسوم متحركة ثنائية الأبعاد. “

خوليان لوبيز غوميز، يورونيوز: “كيف يمكن لهذه التقنيات أن تستخدم من قبل المتخصصين؟” تم تصميم البرنامج ليكون مرنا، بحيث يمكن استخدامه في أساليب الرسم المختلفة، بطريقة دقيقة وبجهد يدوي أقل من الجهد المطلوب لإنجاز الرسوم المتحركة. سوزانا ستدودينا، متخصصة في الرسوم المتحركة، تقول : “ حسب ما فهمت، سأتمكن أيضاً من إدخال الرسوم المرسومة باليد وعلى الورقة إلى الرسوم المتحركة. فالرسم على الورقة أسلوب جميل وأحبه كثيرا وافتقده بعض الشيء حين أعمل على أقراص الرسوم البيانية هذه. في الرسوم المتحركة، كل شيء يتطلب الكثير من الوقت بيد أن برامجاً كهذه ستمكننا من الذهاب أبعد وأسرع بكثير، وسنستمتع بعض الشيء “. تم للتو تسويق البرمجيات كمكونات في برنامج التصميم الجرافيكي القائم. الخبراء يأملون أن تكون الخطوة الأولى نحو التنافسية التي تشتد الحاجة إليها في صناعة السينما والرسوم المتحركة الأوروبية. فابريس دوبارج ، مدير الإنتاج في TVPaint، يقول: “ تمكنا من تلوين مجموعة من الصور مباشرة، هذا يعني بضربة فرشاة واحدة نستطيع تلوين عشرات وعشرات الصور. هذا شيء لم يكن ممكناً من قبل، انه تغيير مهم جدا في سير عملنا. البرنامج الجديد يساهم في تقليص نفقات صنع الرسوم المتحركة، فالتلوين عملية بطيئة جدا، وغالبا ما نستعين بمصادر من خارج أوروبا . لذلك فإن القيام بهذا هنا في أوروبا سيوفر لنا الكثير من الوقت. تلوين الرسوم المتحركة بشكل سريع يعد تحديا حقيقيا. “