عاجل

في تحريض غير مسبوق أطلق وزير الخارجية الاسرائيلي أفيدغور ليبرمان تصريحاته العنصرية المليئة بالكراهية ضد الفلسطينيين، وتحديدا الذين يعيشون داخل الخط الأخضر، قائلا عن الذين لا يخلصون للدولة العبرية على حد قوله إنه ينبغي إعدامهم

وجاء تصريح ليبرمان خلال تجمع انتخابي شمالي تل أبيب، قبيل أسبوع من موعد الانتخابات التشريعية الاسرائيلية حيث قال: ما أريد قوله أن من هم إلى جانبنا سيحصلون على كل شيء كما يريدون، ولكن من هم ضدنا، فلا ينفع معهم شيء، إنما ينبغي قطع رؤوسهم بالفأس

وعرف عن ليبرمان دعوته إلى طرد الفلسطينيين الذين يحيون ذكرى النكبة داخل الخط الأخضر

وفي مدينة أم الفحم المدينة العربية، يأمل السكان من عرب اسرائيل أن يحققوا نتائج جيدة في الانتخابات البرلمانية، خاصة بعد توحد أربعة أحزاب تحت قائمة عربية مشتركة، وذلك كطريق لمكافحة التمييز والاعتراف بحقوقهم، والقائمة مؤهلة لاحتلال المركز الثالث بحسب استطلاعات الرأي