عاجل

تقرأ الآن:

مصر تطمح إلى النهوض باقتصادها المتدهور


مصر

مصر تطمح إلى النهوض باقتصادها المتدهور

منتجع شرم الشيخ في مصر يستضيف مؤتمرا اقتصاديا دوليا تأمل من خلاله الحكومة المصرية جذب استثمارات أجنبية لكن الرهان الأساسي يظل سياسيا في الوقت الذي يطرح فيه الرئيس عبد الفتاح السيسي نفسه في مقدمة الحرب على “الارهاب” في المنطقة. ويأتي المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام فيما يحاول السيسي اثبات عودة الاستقرار في مصر وقدرتها على النهوض باقتصادها المتدهور منذ الثورة التي اسقطت حسني مبارك في العام ألفين وأحد عشر.

الكويت والسعودية والامارات العربية أعلنت عن تقديم مساعدات واستثمارات في مصر مجموعها إثنا عشر مليار دولار، وبواقع أربعة مليارات لكل منها. سفير ساحل العاج في مصر إيغان آلو قال:“نتمنى الأفضل لمصر من خلال هذا المؤتمر، ونتمنى أن تكون مصر إحدى الدول الكبرى والقوية بما فيه الكفاية للعب دور في أفريقيا”.

أما رئيس مجموعة النهار عمر الكحكي فيضيف: “هذا المؤتمر يعطي لبلدنا شهادة ثقة كنا بحاجة إليها ونحن في انتظار أن تترجم الاجراءات على أرض الواقع”.

هذا المؤتمر سيفتح نوافذ جديدة للاستثمار في قطاعات جديدة كالطاقة والسكك الحديدية والخدمات اللوجستية، المشروعات المطروحة قد تغير خارطة الاستثمارات المباشرة في مصر خاصة وأنّ سبعين في المائة كانت تذهب إلى قطاع واحد وهو البترول والغاز.

“آمال كبيرة تعلقها مصر على هذا المؤتمر الذي يصفه الكثيرون هنا بالثورة الاقتصادية، نظرا لحجم المشاريع المطروحة من خلاله وعدد الدول المشاركة فيه“، يقول مراسل يورونيوز في مصر.