عاجل

تقرأ الآن:

جمهورية أرخبيل فانواتو تعلن حالة الطوارئ وتطلب المساعدة الدولية


فانواتو

جمهورية أرخبيل فانواتو تعلن حالة الطوارئ وتطلب المساعدة الدولية

سلطات جمهورية أرخبيل فانواتو تعلن حالة الطوارئ وتطلب المساعدة الدولية بعد تعرض البلاد إلى إعصار “بام” المدمِّر الذي يُصنف ضمن الإعصارات الأشد خطورة في العالم.

حصيلة الضحايا تتراوح بين ستة قتلى، حسب الحكومة، وأربعة وأربعين تقول الأمم المتحدة استنادا إلى تقارير غير مؤكدة، فضلا عن عشرات الجرحى على الأقل.
ضُعف الإمكانيات اللوجستية المتوفرة بحوزة الحُكومة تَحُولُ دون الوقوف على حجم الخسائر الفعلية البشرية والمادية.

لكن الخراب الذي طال البلاد كبيرٌ حيث دَمَّر الإعصارُ المساكن واقتلع الأشجار وحطَّم الهياكل القاعدية وحوَّل البلاد إلى رُكام.

تقول إحدى المواطنات القاطنات في العاصمة بور فيلا بعد هبوب الإعصار:

“الأطفالُ انتابهم رعبٌ شديد، لقد بكوا وبكيتُ معهم، لكن كان عليَّ أن أصمد من أجلهم. إننا على قيد الحياة…لقد سلمنا هنا”.

ويقول مواطن آخر:

“لقد دمَّر هذا الإعصار منازلَنا، لم يسبق أن رأيتُ مثله أبدا”.

الإعصار الذي ضرب هذا الأرخبيل الواقع جنوب المحيط الهادي دَمَّر تسعين بالمائة من المنازل في العاصمة بور فيلا، حسب وكالة “أوكْسْفام” للإغاثة، وأضر بقرابة نصف سكان الأرخبيل يقول رئيس البلاد، وذلك بسبب الرياح الهوجاء التي فاقت سرعتُها ثلاثمائة كيلومتر.

فِرق الإغاثة تحاول إنقاذ ما يُمكن إنقاذه بإمكانياتها المحلية المتواضعة، فيما بدأت تصل بعثات أجنبية لمساعدتها في مهامها على غرار البعثة الأسترالية التي تُعد الأقرب جغرافيًا.