عاجل

عاجل

قلق دولي حول مستقبل عملية السلام بعد فوز نتنياهو

تفوقُ حزب الليكود شكل مصدر قلق كبير للفلسطينيين، إذ أكدت السلطة الفلسطينية أنه لن يكون هناك حوار مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة إذا لم تقبل بحل

تقرأ الآن:

قلق دولي حول مستقبل عملية السلام بعد فوز نتنياهو

حجم النص Aa Aa

تفوقُ حزب الليكود شكل مصدر قلق كبير للفلسطينيين، إذ أكدت السلطة الفلسطينية أنه لن يكون هناك حوار مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة إذا لم تقبل بحل الدولتين والقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية المستقبلية.

عضو المجلس التشريعي الفلسطيني جمال حويل قال في حوار مع محطتنا:
“إن موقف القيادة الفلسطينية واضح جدا الآن، وهو أن نذهب إلى جميع المؤسسات الدولية، وتحديدا إلى المحكمة الجنائية الدولية من أجل فضح ممارسات نتنياهوالعنصرية والبدء في تكثيف المقاومة الشعبية الفلسطينية ضد الاحتلال، هذا هو النهج الرئيسي والرسمي لدينا، وكذلك تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية “.

السفير السابق لتركيا في إسرائيل أوغوز سيليكول أكد أن تمسك إسرائيل بموقفها حول الاستيطان ورفض حل الدولتين سيضر بموقفها الدولي مضيفا: “إن هذا سيضر بموقف إسرائيل الدولي لأن هناك تأييدا عاما في حل الدولتين، بما في ذلك الولايات المتحدة، لذلك إن رفض اسرائيل حل الدولتين سوف يؤثر سلبا على موقفها في العالم، أما فيما يتعلق بالانتعاش بين تركيا وإسرائيل فسيكون أكثر صعوبة”.

أمام بنامين نتانياهو زعيم حزب الليكود والفائز في الانتخابات الآن مهمة إرضاء الناخبين المحافظين الذين أعادوه إلى السلطة، لكن تشكيل حكومة يمينية متشددة يُنذر بتصعيد جديد في العلاقة مع الفلسطينيين بحسب ما يؤكده محللون.