عاجل

زار البابا فرانسيس سجنا قرب مدينة نابولي الإيطالية وتفقد أحوال المساجين الذين تناول معهم وجبة غذاء، وكان ضمنهم عدد من مثليي الجنس والمصابين بداء فقدان المناعة.
المساجين التسعون الذين شاركوه الغذاء صفقوا له مطوَّلا.

البابا اغتنم فرصة زيارته نابولي وأحد أحيائها الأكثرة اضطرابا من الناحية الأمنية بسبب تغلغل المافيا فيه لدعوة جميع عصابات الإجرام المنظَّم القوية في إيطاليا إلى التوبة والتخلي عن العنف والاستغلال والتحوُّل إلى قوى عدل ومحبة. ودعا سكان الحي إلى عدم ترك المجرمين يسرقون منهم آمالهم وأحلامهم واستغلال الشباب في مشاريعهم الإجرامية.