عاجل

اتفاق تعاون وقعه قادة دول مصر والسودان وأثيوبيا في الخرطوم، يتعلق بسد النهضة الأثيوبي

وتخشى مصر أن يؤدي بناء سد النهضة إلى تقليل كمية ما يصلها من مياه النيل التي تعتمد عليها في الزراعة والشرب منذ ألف عام

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن الاتفاق سيستكمل حتى الانتهاء إلى اتفاق على قواعد ملء خزان السد وفق أسلوب يحقق المنفعة والتنمية لأثيوبيا دون الاضرار بمصالح مصر والسودان، وأضاف قوله: سوف تحققون التطور والنمو، ولكن اعلموا أن الشعب في مصر يعيش فقط على المياه المتأتية من النهر

من جانبه قال رئيس الوزراء الأثيوبي ديسالغن هيلاماريان: هذا البناء لن يلحق ضررا بشعوب البلدان الثلاثة وبصفة خاصة مصر

ولم يحدد خلال اجتماع الخرطوم موعد توقيع الاتفاق النهائي بين الدول الثلاث

وينبع النيل الأزرق من بحيرة تانا في أثيوبيا ويلتقي بالنيل الأبيض في الخرطوم ليشكلا مياه نهر النيل، الذي يمر عبر السودان إلى مصر