عاجل

في الوقت الذي تستعد فيه الدول الأوروبية للاحتفال بالذكرى 60 لانطلاق مسابقة الأغنية الأوروبية،“يوروفيزيون” والتي من المبرمج لها أن ستنطلق في 31 من مارس/آذار بلندن من العام الجاري،سنسلط الضوء على المسابفة المنافسة والمنسية “انترفيزيون” والتي كانت تقام خلال سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي، بصوبوت ببلوندا.هذه المسابفة “انتيرفيزيون” هي في طريقها إلى العودة من جديد.
:http://bart.sopot.pl/sopotfestival/history-sf/&lang=en
خلال الحقبة السوفياتية،عملت الكثير من دول الاتحاد السوفياتي على تنشيط وترويج وإنتاج المسابقة الغنائية،والتي كانت تعتبر بمثابة ثورة مناهضة عبر الفن للمعسكر المناوىء آنذاك.
أنترفيزيون المسابقة الفنية إنما قامت على أساس التنظيم الخاص بمهرجان صوبوت الذي كان يقام ببولندا والذي عرف النور حقيقة في ستينيات القرن الماضي لكن ما بين 1977 و 1980،تركزت موضوعات الأغاني على كل ما هو “رافض” والمتسابقون كانوا ياتون جميعهم وحصريا من دول المعسكر الاشتراكي.https://www.youtube.com/watch?v=GOEh9DSv0Zw
بعد نهاية الحرب العالمية الثانية،أسست العديد من المحطات الإذاعية والقنوات التلفزيونية، ولكن في 1950،تم إنشاء “إي بي يو” وهي منظمة البث الإذاعي و التلفزيوني الخاصة بالعديد من الدول الأوروبية.
كان ذلك ردا على تزايد شعبية أغاني يوروفيزيون، حيث قامت منظمة إذاعات وتلفزيونات أوروبا الشرقية،بإطلاق مهرجان الأغاني الرافضة بصوبوت.
http://content.time.com/time/specials/packages/completelist/0,29569,1896688,00.html,
هذا وقد اعتبرت دول أوروبا الغربية المهرجان باعتباره ساحة للترفيه. فالمعسكر الشرقي كان يعيش حينها في مرحلة حرجة حيث كانت بعض الدول بالداخل تريد التميز والاستقلالية حتى وإن كان ذلك عبر الفن والمهرجانات.
ومن ثم فقد قامت إحدى الحركات النقابية المعروفة بنشاطاتها الاحتجاجية ببولندا، قامت وهي التي كانت تعرف ب“تضامن“،بوضع حد للمسابقة انتيرفيزيون من أساسها.أما مهرجان سوبوت فقد استمر في فعالياته.
في 2008،الرئيس الروسي فلادمير بوتين،اقترح إعادة إطلاق المهرجان أو المنافسة التي توقفت وأمر بأن يقيم المهرجان فعالياته في سوتشي.
كان يريد بوتين عبر إعادة بعث المهرجان،أن يكون لقاء بين روسيا ودول آسيا الوسطى ودول اتفاقية شنغهاي،لكن الفكرة لم يكتب لها النجاح.
وفي 2015،بذلت جهود حثيثة لإعادة انطلاقة المهرجان.
:http://eurovoix.com/2014/05/23/russia-intervision-to-return-this-october
أما روسيا فهي إحدى الدول المشاركة في مهرجان يوروفيزيون للأغنية ،وبعد النزاع الدائر في أوكرانيا،تعرضت روسيا لكثير من الانتقادات بسبب أسس التنظيم التي يقوم عليها المهرجان أساسا.
http://www.bbc.com/news/magazine-18006446