عاجل

تقرأ الآن:

المفاوضات حول الملف النووي الايراني مستمرة حتى يوم الثلاثاء


سويسرا

المفاوضات حول الملف النووي الايراني مستمرة حتى يوم الثلاثاء

انها مرحلة بالغة الاهمية تتيح استمرار المفاوضات حول الملف النووي والجارية بين ايران والدول الخمس زائد واحد (وهي الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا والصين وروسيا والمانيا) عند بحيرة ليمان في لوزان السويسرية. هذا ما اشار اليه بعض الدبلوماسيين.

ومن المتوقع ان تفضي هذه المفاوضات لاتفاق او لوثيقة تؤسس لاتفاق نهائي مرتقب اواخر حزيران يونيو.

اما نائبه عباس عراقجي اعلن ان الاتفاق ممكن لكن تبقى مسألتان او ثلاث تتطلب حلاً مؤكداً ان بلاده ترفض ارسال مخزونها من اليورانيوم المخصب الى الخارج. لكن بعض المصادر افادت الى ان ايران وافقت على ارساله الى روسيا.

ايران تنفي دوماً السعي لاكتساب القدرة على انتاج سلاح نووي وتطالب بانهاء العقوبات الدولية التي تصيب اقتصادها بالشلل.

المتحدث باسم الخارجية الاميركية آلن اير قال باللغة الفارسية: “انه وقت اتخاذ القرار ونحن نأمل ذلك قبل الوقت المحدد. يمكننا التوصل لاتفاقية تفاهم حول المسائل الاساسية”.

القوى العالمية تهدف لان تبقى ايران بعيدة عن انتاج مادة نووية انشطارية لصنع قنبلة وذلك على مدى عشرة اعوام على الاقل.

وزير الخارجية المملكة المتحدة فيليب هاموند صرح: “الحصول على الاتفاق هو في مصلحة كل فرد لكن يجب ان يكون اتفاقاً يبعد القنبلة عن متناول ايران، وهذا لا تسوية فيه”.

كما حذر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير من “المخاطر الكبيرة“، وقال “لا أستبعد حدوث المزيد من الأزمات في هذه المفاوضات.”

من جهتها، اسرائيل التي تشعر بالخطر من احتمال امتلاك إيران السلاح النووي قالت إن تفاصيل اطار الاتفاق المحتمل اسوأ مما كانت تخشاه.