عاجل

ثلاثة اشخاص لقوا حتفهم في اقوى عاصفة تهب على المانيا منذ سنين وقد عرفت هذه العاصفة بنيكلاس.

اثنان من هؤلاء الضحايا هما عاملا طرقات، قتلا جراء سقوط شجرة على سيارتهما في مدينة مونتابورشرق منطقة رينيلاند بالاتينات. اما الرجل الثالث فقضى نحبه بسبب سقوط حائط خرساني عليه في ولاية سكسونيا شرق البلاد.

هذه العاصفة بلغت سرعة رياحها مئة وستين كيلومتراً في الساعة. ادت الى اضطراب حركة الطيران في مطار فرانكفورت وشلل في حركة سير القطارات في الاقاليم الشمالية.

وقال احد المسافرين الموجودين في محطة كولونيا: “انها فوضى عارمة، فلا شيء يعمل. القطارات توقفت عن السير في نوردريهن ويستفالين ونحاول الآن الحصول على قسيمة من الشركة لاستخدام سيارة اجرة والوصول الى اي مكان “.

العصافة نيكلاس وصلت الى النمسا وتحديداً الى ولاية النمسا العليا وادت الى مقتل رجل سقط عن سطح منزله وهو يحاول اصلاحه.

المناطق الشمالية لجمهورية تشيكيا، كانت لها حصتها من هذه العاصفة. وقد شهدت تساقط الثلوج ورياحاً قوية وادت الى قطع الطرقات المؤدية الى الحدود الالمانية. كما سجلت حوادث سير عديدة.

شركة لوفتانزا تعترف بعلمها المسبق بالانهيار العصبي الحاد الذي كان يعاني منه مساعد الطيار أندرياس لوبيتز

ألمانيا

شركة لوفتانزا تعترف بعلمها المسبق بالانهيار العصبي الحاد الذي كان يعاني منه مساعد الطيار أندرياس لوبيتز