عاجل

تقرأ الآن:

المفاوضات حول الملف النووي الإيراني تدخل يومها الثامن


سويسرا

المفاوضات حول الملف النووي الإيراني تدخل يومها الثامن

المفاوضات حول الملف النووي الإيراني في مدينة لوزان السويسرية تدخل يومها الثامن وتتجاوز بيوم واحد، دون التوصل إلى اتفاق، المهلة القصوى التي كانت محددة لها.

مع ذلك، ورغم صعوبة الاتفاق على بعض المسائل شديدة الحساسية، ما زال يسود التفاؤل كما يبدو من تصريحات الأطراف المشارِكة، ولو أن هذا التفاؤل لا يمنع أحدا من المناورة بتصريحات ترفع من حدة الضغط.

وزير الخارجية الإيراني يقول بنبرة حازمة نسبيا:

“لقد برهننا على أننا جاهزون للتفاوض بكرامة، وحان الوقت لشركائنا في التفاوض أن يغتنموا هذه اللحظة الفرصة التي قد لا تعود”.

الولايات المتحدة الأمريكية من جهتها تلمِّح إلى أن الكرة في ملعب طهران التي يتعين عليها أن تبذل المزيد من الجهود للتوصل إلى اتفاق. وهو ما أشار إليه البيت الأبيض قبل ساعات.

أهم ما أُنجِز حتى الآن هو أن المفاوضات لم تتوقف وتتواصل بعد أن اتُّفق على العديد من المسائل، رغم تجاوز المهلة المحدَّدة لها على أمل أن تُفضي الجهود في نهاية المطاف إلى نتائج خلال الساعات أو الأيام المقبلة.

وفيما يُشارك وزراء خارجية الأطراف المعنية بالمفاوضات الجارية في لوزان، أعلن الأمريكي جون كيري أنه سيغادر سويسرا صباح الخميس دون توضيح مغزى وهدف تركه طاولة النقاش، مما يزيد في حدة الضغط وفي طرح التساؤلات.

المستشارة الألمانية آنجيلا ميركيل تقول إن “…شوطا كبيرا من الطريق تم اجتيازُه، لكن لا يمكن الحديث عن نجاح إلا إذا أفضت الجهود إلى اتفاق شامل”.

القوى الغربية تشتبه في إيران محاولتها تصنيع السلاح النووي الذي قد يغير موازين القوى إقليميا وتترتب عليه تداعيات على المستوى الدولي، فيما تقول إيران إن صناعتها النووية الغرضُ منها مدني بحت.
الجدل يتواصل منذ أعوام ويحاول الطرفان إنهاءه تفاوضيا في لوزان.