عاجل

ظريف بطلاً في طهران وروحاني يبارك الإنجاز ويدعو العالم إلى "تفاعل بناء"

وزير الشؤون الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يُستقبَل استقبال الابطال في طهران، فيما مدَّ الرئيس حسن روحاني يده للجيران والعالم من أجل "تفاعل بنَّاء" على حد قوله.

تقرأ الآن:

ظريف بطلاً في طهران وروحاني يبارك الإنجاز ويدعو العالم إلى "تفاعل بناء"

حجم النص Aa Aa

وزير الشؤون الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يُستقبَل استقبال الابطال في طهران اعترافا بالجهود الكبيرة التي بذلها وفريقه من الخبراء خلال الأشهر الأخيرة من أجل التوصل إلى تفاهم دولي حول برنامج بلاده النووي. وهو الاتفاق الذي اعتُبِر واعدا بتخفيف حدة التوتر إقليميا ودوليا.

في الكلمة التي القاها بمناسبة هذا الإنجاز الدبلوماسي، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني مُتوجها إلى شعبه بعد أن مدَّ يده إلى الجيران والعالم من أجل “تفاعل بناء” في المستقبل:

“إلى غاية أمس، كان الجميع يقول إن التخصيب يشكل تهديدا على المنطقة والعالم. الآن، الجميع قبِل بفكرة أن التخصيب على الاراضي الإيرانية ليس تهديدا لأحد”.

المفاوضات بين مجموعة خمسة زائد واحد وإيران حول برنامج طهران النووي بلغت ذروتها الحاسمة خلال الأيام الماضية التي تزامنت مع اقتراب المهلة المحددة لإنجاز الاتفاق. وقد تم تجاوزها ببضعة أيام، لكن دون أن يترك المتفاوضون طاولة المناقشات في مدينة لوزان السويسرية لمدة ثمانية ايام إلى غاية مساء الخميس.
وخرج الجميع بعدها ليعلنوا للعالم ما حققوه في أجواء سادتها مشاعر الارتياح والأمل في الاستمرار على هذا النهج إلى غاية توقيع الاتفاق النهائي قبلة نهاية يونيو/حزيران المقبل.