عاجل

فريق فنربهتشه الاسطنبولي لكرة القدم تعرض لاطلاق نار في مدينة طرابزون مساء السبت.

سائق الحافلة التي كانت تقله الى المطار، نجح في ايقافها بعد ان اصيب في وجهه مما استدعي نقله الى المستشفى بسيارة الشرطة التي كانت تواكب اللاعبين.

وقال نائب رئيس النادي محمود اوسلو: “هذا الاعتداء استهدف قتل او اصابة السائق، لان السائق هو الوحيد الذي اصيب بجروح. الحافلة كانت تعبر فوق جسر، لقد ارادوا قلبها وقتل اللاعبين”.

فنربهتشه كان قد انهى مباراة بفوزه على مضيفه فريق ريزه سبور ضمن منافسات الدوري التركي الممتاز.

هذا الاعتداء اثار استنكاراً واسعاً وخاصة لدى الرئيس رجب طيب اردوغان الذي هو احد مشجعيه، كما طالب بملاحقة الجناة والقاء القبض عليهم.