عاجل

تقرأ الآن:

خصومات عائلية داخل حزب الجبهة الوطنية الفرنسي تهدد آفاقه الانتخابية


فرنسا

خصومات عائلية داخل حزب الجبهة الوطنية الفرنسي تهدد آفاقه الانتخابية

مارين لوبان زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليميني الفرنسي الذي يوصف بالمتطرف تعتزم الوقوف ضد ترشح والدها جان ماري لوبان، أحد مؤسسي الحزب في الانتخابات الإقليمية الفرنسية المقبلة، بسبب تصريحاته المتكررة بشأن معاناة اليهود خلال الحرب العالمية الثانية التي قلل من أهميتها ووصفها بـ: “تفاصيل تاريخ” لا أكثر.

اعتراض مارين لوبان على ترشح والدها يكشف خصومات عائلية تهدد الآفاق الانتخابية للحزب، لا سيما أن الوالد مصمم على الترشح في إقليم بروفونس في جنوب البلاد، وصرح للإعلام بأنه ضحية “خيانة” من طرف ذويه.

الحزب الذي يسعى إلى تلميع صورته والابتعاد عن الظهور كتشكيلة سياسية عنصرية ومناهضة للمهاجرين والمسلمين واليهود، مثلما شاع عنه بسبب مواقف كبار قادته منذ عقود، يخشى أن تؤدي تصريحات جان ماري لوبان إلى تقويض حظوظ الفوز في الانتخابات الإقليمية وفي نظيراتها الرئاسية عام ألفين وسبعة عشر التي يُنتظَر أن تقتحمَها ابنته وزعيمة الحزب مارين لوبان المحفَّزة بالنتائج الجيدة المفاجِئة التي حققها الحزب خلال الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة.