عاجل

عبر الأنقاض يبحث أهالي إلينوي عما تبقى من أغراض بيوتهم التي دمرت بعضها الأعاصير، متسببة في مقتل شخصين على الٌأقل وإصابة آخرين بجروح

وتقول جينيفر شو التي أضحت عائلتها تعيش في منزل مدمر: لا أعلم حقيقة كيف نجوا بحياتهم عندما ترى آثار البيت. ليس هناك أي أساس، كان هناك سقف لا غير، وكانت صديقة والدي وجدتي مع كلبهم في الحمام، الذي كان في الجانب الآخر من المنزل حيث تم العثور عليهم

وضربت الأعاصير كذلك ولايتي أيوا وأوهايو وسط الولايات المتحدة، فيما عصفت الرياح بقوة في ولايات عدة أخرى