عاجل

تقرأ الآن:

حماية السلاحف البحرية عبر تجهيزها بنظام تحديد المواقع العالمي


علوم وتكنولوجيا

حماية السلاحف البحرية عبر تجهيزها بنظام تحديد المواقع العالمي

السلاحف البحرية تعد من الكائنات الأكثر تهديدا بالإنقراض على الأرض. لحماية هذه المخلوقات قرر بحاثون من جامعة جيمس كوك بأستراليا مراقبة تحركاتها في السنوات الأولى من حياتها.
في سابقة عالمية سيكمن تتبع مسار هذه الكائنات تحت الماء أثناء عبورها للحيد المرجاني العظيم قرب ولاية كوينس لاند الواقعة شمال أستراليا.
العلماءعزلوا هذه المجموعة من السلاحف الصغيرة لتجهيزها بنظام تحديد المواقع العالمي. الجهاز يزن قرابة مائة غرام وهو قابل للأستعمال تحت الماء.
يشرح لنا ذلك الباحث مارك هامان قائلا :
“عند عودة السلحفاة، هذا الجهاز المتبث على ظهرها سيبعث لنا إشارة، عبر الأنترنيت سيمكننا تحميل جميع المعلومات وفهم تنقلاتها ومسارها.”

الباحث يأكد على أن هذه الأجهزة ستمكن من معرفة مكان تواجد هذه السلاحف الصغيرة في بداية حياتها، أين تعيش؟ وكيف تستعمل التيارات المحيطية؟ أسئلة لم يستطع العلماء الإجابة عنها بعد، لندرة المعلومات حول هذه الكائنات. حيث تقول جوليا دون، باحث في جامعة كوينس لاند : “لم نكن نعلم ما هي المخاطر التي تهددها، لا نعلم ما تقوم به، هذا هو السر الذي يجب إكتشافه للتمكن من حمايتها بشكل جيد.” المخاطر التي تهدد هذه الكائنات بلإنقراض متعددة ولعل أهمها هو إستهلاك الإنسان للحومها وبيضها وتحطيم أعشاشهاعلى الشواطئ بسبب تزايد البنايات على السواحل. وذلك رغم أن السلاحف البحرية من الكائنات المحمية بموجب اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي لسنة 1972.

اختيار المحرر

المقال المقبل
دراسة سويسرية: لمس الهواتف الذكية ربما يجعلنا أذكى

علوم وتكنولوجيا

دراسة سويسرية: لمس الهواتف الذكية ربما يجعلنا أذكى