عاجل

عاجل

رايان غوسلين يخوض لأول مرة تجربة الإخراج من خلال "لوست ريفر"

تقرأ الآن:

رايان غوسلين يخوض لأول مرة تجربة الإخراج من خلال "لوست ريفر"

حجم النص Aa Aa

“لوست ريفر” هو عنوان أول فيلم من إخراج المثل رايان غوسلينغ. الفيلم يجمع بين الواقع والخيال. في مدينة شبه مهجورة تحاول أم ان تحافظ على منزلها بجميع

“لوست ريفر” هو عنوان أول فيلم من إخراج المثل رايان غوسلينغ. الفيلم يجمع بين الواقع والخيال. في مدينة شبه مهجورة تحاول أم ان تحافظ على منزلها بجميع الوسائل. منح غوسلينغ دورالبطولة لرفيقته في فيلم درايف وبطلة سلسة ماد مان الشهيرة، كريستينا هاندريكس.
إستلهم النجم فكرة الفيل من مخيالاته عن الولايات المتحدة أثناء طفولته بكندا.
حيث يقول رايان غوسلينغ :
“جائت فكرة الفيلم عند زيارتي لمدينة دترويت. كانت لدي فكرة رومانسية عن هذه المدينة عندما كنت صبيا، أنا من كندا وما زلت احبها فديترويت قريبة من قلبي فهي مهد الحلم الأمريكي. عند وصولي رأيت كيف تحول هذا الحلم إلى كابوس بالنسبة لبعض العائلات في الأحياء المهجورة، حيث قطعت عنها الكهرباء وسدت الأزق وحرقت المنازل حولهم وبالرغم من كل ذالك مازالوا متمسكين ببيوتهم. من هنا جائتني الرغبة في أن أقدم فيلما عن هذا الموضوع.”
الأم في محاولتها لإنقادمنزلها من التحطيم تضطر العمل ليلا في مجال تشوبه الغرابة.
رايان غوسلينغ البالغ من العمر 34سنة، إختار نمط المسرح الخيالي التجريبي لبداياته كمخرج.
يضيف الممثل والمخرج :
“لم نرغب في ان يكون فيلما سياسيا…لأننا أردنا فعلا التركيز على أسرة وعلى صراعها من اجل المحافظة على بيتها وكيف تحول حلمها إلى كابوس. فقمنا بإتباع نمط قصص الخيال، متمنين أن يقرب ذلك المشاهد عاطفيا من العمل.”

خلال عرضه في مهرجان كان السابق، لم يلق فيلم “لوست ريفر” إستحسان النقاد.
اليوم حان دور الجمهور للحكم على هذا العمل حيث يعرض حاليا في القاعات الأمريكية والأوروبية.