عاجل

تقرأ الآن:

محادثات حول ضم اليونان لـ التيار التركي


مال وأعمال

محادثات حول ضم اليونان لـ التيار التركي

صاحب عملاق الغاز الروسي غازبروم حل في أثينا الثلاثاء حيث التقى أليكسيس تسيبراس، رئيس الحكومة اليونانية لمناقشة قضايا متعلقة بالطاقة.
شائعات ملحة على نحو متزايد تثير مشروع اتفاق بين أثينا وموسكو، لربط اليونان بخط أنابيب التيار التركي، ودفع سلفة على الحساب للحكومة اليونانية.

أليكسي ميللر مدير غازبروم يتحدث عن إمكانية تحقيق هذا المشروع لكن دون الخوض في تفاصيل تقنية أو مالية :

يمكن تحقيق هذا المشروع عن طريق اتحاد شركات روسية أوروبية، وهناك بعض الشركات الأوروبية الراغبة في التيار التركي. سوف يتحقق هذا المشروع ضمن التشريعات الأوروبية. وأود أن أشير إلى أن هذه المسألة لم تكن أبدا مشكلة بالنسبة إلينا.

التيار التركي، وهو مشروع أطلق في ديسمبر/كانون الأول ألفين وأربعة عشر من قبل الرئيس الروسي نفسه، يهدف إلى توفير كميات كبيرة من الغاز الروسي لتركيا وأوروبا مع تجاوز أوكرانيا بشكل كامل بحلول ألفين وتسعة عشر.
اليونان قد تجني من جانبها أكثر من ثلاثمائة مليون يورو سنويا كرسوم للعبور.

مراسلة يورونيوز
الحكومة اليونانية بحاجة ماسة للمال ويبدو أنها مصممة على الاستفادة من كل الفرص المتاحة.

من المبكر التكهن بما ستحقق روسيا من هذا المشروع وما سيعود عليها بالنفع من التعاون مع اليونان، كما يقول المحلل كوستانتينوس فيليس :
سيكون من غير المسبوق بالنسبة للجانب الروسي دفع المال مقدما لمشروع يواجه عددا من الشكوك. حينما تعطي روسيا المال بمحض إرادتها، يجب أن تكون على يقين من أنها سوف تطلب المقابل.

اليونان التي تئن تحت شبح إفلاس القرن، قد تكون هذه الانباء مجرد مسكن جديد لآلام شعبها الذي لا يرى نهاية للنفق المظلم.