عاجل

رؤساء البلديات من بعض المدن الكبرى في اليونان وموظفون في السلطة المحلية احتجوا خارج البرلمان اليوناني ضد قرار الحكومة الداعي إلى إجبارهم على تسليم احتياطياتهم النقدية للمساعدة على إبقاء البلاد على قدميها.
حيث التقى الوفد مع القادة السياسيين داخل المبنى، بينما صوت النواب على قرار مثير للجدل يجبر المؤسسات العمومية على السماح الدولة باستخدام الاحتياطيات النقدية الخاصة بهم.

عمدة مدينة ماراثون
عموم اليونانيين، كل رؤساء البلديات وجميع البلديات ينبغي أن يهبوا لمساعدة رئيس الوزراء للوصول إلى هذه الصفقة الحيوية مع المقرضين، ولكن اليونان تتغذى على مواردها منذ فترة طويلة، ولم يعد لديها الكثير مما تقدمه.

المسؤولون عن الادارات المحلية يحتجون على أن البرلمان لم يقم باستشارتهم مسبقاً قبل التصويت على قراره.

مراسل يورونيوز في أثينا :
لقد أغضب قرار الحكومة اليونانية بنقل احتياطيات السلطة النقدية المحلية ، العديد من رؤساء البلديات والعاملين في مجال السلطة المحلية، وهم يهددون الآن بالإضراب. ولكن مع قليل من المال في الخزينة العامة، يبدو أن هذا القرار أمر لا مفر منه.