عاجل

تقرأ الآن:

"غلاس لاند" أو مأساة الإدمان في أيرلندا


سينما

"غلاس لاند" أو مأساة الإدمان في أيرلندا

غيرارد باريت مخرج إيرلندي إختار موضوع الإدمان كمحورل“غلاس لاند” لأول فيلم له.
المثل جاك راينر، يلعب دور جون سائق تاكسي يحاول إخراج أمه من الإدمان وجمع شمل عائلته.
باريت اخبرنا بأن فكرة الفيلم جائته بعد إنتقاله للعيش بمدينة دبلنن حيث يقول :
“إنتقلت من إيرلندا القروية إلى أيرلندا الحضرية، دبلن، منذ بضع سنوات، ولاحظت ان هناك الكثير من البناء يضطرون للعناية بأهاليهم. لاحظت أن من حولي هناك إدمان كبير. يوجد كذلك إدمان في القرى لكن ليس بنفس الحجم الذي نجده في مدينة يصل عدد سكانها المليون. اردت ان أسلط الضوء على ذلك.”

تم تصوير الفيلم خلال18 يوما ولم تتجاوز ميزانيته 500000 دولار.سنة بعد إنتاجه تم إختياره للمشاركة في مهرجان “ساندانس” بالولايات المتحدة.
تلعب دور الأم المدمنة الممثلة المرموقة توني كوليت.

يقول جاك رينور عن علاقة هذه الأم بإبنها :
“أحب والدتي كثيرا وهي تبادلني هذا الحب وتجمعنا ببعض علاقة طيبة. لكن عندما كنت صغيرا بل عندما كانت هي شابة في عمري كانت الأمور صعبة بيننا. لهذا أنا بإمكاني فهم هذه القصة ونقلها للناس لأنها قد تفيد الكثيرين ويمكن تعلم أشياء عبرها.

“غلاس لاند” مكن الممثل الشاب جاك رينور من إظهار موهبته في دور قد يكون الأول في مسيرة، تعد بأن تكون حافلة.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الحياة الأبدية، موضوع فيلم بليك ليفلي الجديد

سينما

الحياة الأبدية، موضوع فيلم بليك ليفلي الجديد