عاجل

نوكيا الفنلندية، التي من المقرر أن تشتري المنافس الفرنسي الكاتل لوسنت، أعلنت عن أرباح فصلية أقل بكثير من توقعات السوق في أعمال معدات شبكة الاتصالات الرئيسية، مما دفع الأسهم للهبوط بما يصل الى اثني عشر في المئة. الإيرادات العامة في وحدة شبكة نوكيا كانت متقدمة قليلا على التوقعات، ولكن الأرباح انخفضت واحداً وستين في المئة عن العام الماضي بسبب تراجع مبيعات البرمجيات، والحاجة للتنافس على صفقات الهامش المنخفض في الصين وارتفاع تكاليف البحث والتطوير.