عاجل

تقرأ الآن:

مقابلة خاصة بيورونيوز اجرتها اودري تيلف مع فولفغانغ ايشينغر رئيس مؤتمر ميونيخ للشؤون الامنية و سفير المانيا السابق في بريطانيا.


مكتب بروكسل

مقابلة خاصة بيورونيوز اجرتها اودري تيلف مع فولفغانغ ايشينغر رئيس مؤتمر ميونيخ للشؤون الامنية و سفير المانيا السابق في بريطانيا.

اودري تيلف من يورونيوز: سيد ايشينغر اوروبا لم تكن في اولوية اهتمامات الناخبين البريطانيين الذي شغلتهم شؤون العمل و البطالة و الضمان الاجتماعي و الصحي لكن نتائج هذه الانتخابات تقودنا لتساؤل حول مستقبل المملكة المتحدة ضمن اطار الاتحاد الاوروبي فإلى اي مدى دايفد كاميرون هو مستعد للذهاب في موضوع الوحدة مع اوروبا؟.

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: الموضوع يأخذ حيزا من الحماس لكن يجب ان نسمح للمسار السياسي ان يفعل فعله.

اودري تيلف من يورونيوز: اي الابقاء على الابتزاز ؟

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: كلمة ابتزاز غير مناسبة والجميع يحاول الخروج قدر الامكان من الاتحاد الأوروبي و هذا ليس بجديد ولكن بطبيعة الحال، هناك شيء واحد واضح : لا يمكن أن نسمح لبريطانيا بالانتقائية واختيار المناسب او الخروج من الاتحاد الأوروبي على البريطانيين ان يقبلوا الواقع الاتحادي الاوروبي برمته.

اودري تيلف من يورونيوز: يقول دايف كاميرون انه يريد أن يكون قادرا على الحد من الهجرة بخاصة تلك الآتية من أوروبا الشرقية و المطالبة بالمساعدات الاجتماعية منذ السنوات الاولى من الهجرة. ولكن هذه الامور هل هي قابلة للتنفيذ في اطار المعاهدات الاوروبية الحالية؟

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: هذا يعتمد على كيفية تفسير هذا الموضوع يمكن القول ان رئيس حكومة بريطانيا عليه ان يحاول التفاوض اذا اراد الا يطبق ما هو منصوص عليه في المعاهدة الاوروبية. فلندعه يحاول.

اودري تيلف من يوروننيوز: ما هي التنازلات التي يطمح أن يحصل عليها دايفد كاميرون من الدول الاعضاء؟

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: لقد سبق و ناقشت بريطانيا في السابق عدة طلبات…

اودري تيلف من يورونيوز: اليورو و شنغن مثلا لكن يريدون المزيد اليوم….

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: ارادة المزيد ليست فكرة جيدة لان بريطانيا لن تكون وحدها المطالبة بمعاملة مميزة هنالك حدود للدول الاعضاء التي يمكن ان تقدم بعض التنازلات او جوائز الترضية.

اودري تيلف من يورونيوز: المفارقة هي ان استفتاء الخروج من الاتحاد الاوروبي يمكن ان يعجل بإستفتاء في اسكوتلندا حيث فاز الحزب الوطني الاسكوتلندي المطالب بالانفصال عن الاتحاد الاوروبي و هذا الامر لن يكون
جيدا بالنسبة للاتحاد الاوروبي.

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: ما تشيرين اليه يشكل مسالة استراتيجية مهمة ستواجه اصحاب القرار في بريطانيا هل يرغبون فعلا يترك الاتحاد الاوروبي ام يقومون بذلك من اجل إبقاء بريطانيا موحدة؟ نعتقد ان الخيار سيكون بإبقاء بريطانيا موحدة و داخل الاتحاد الاوروبي. و نشعر ان هذه هي ارادة مشتركة في المملكة البريطانية و في اسكوتلند و ويلز و قد تكون افضل الحلول.

اودري تيلف من يورونيوز: لكن هل هذا ما يريده فعلا الاسكوتلنديون؟

سفير المانيا السابق في بريطانيا فولفغانغ ايشينغر: الاسكوتلنديون واضحون و يقدرون وجودهم داخل الاتحاد الاوروبي و هذا الخيار هو الذي سيساعد اكثر على بقاء بريطانيا داخل الاتحاد الاوروبي و هذا ما نأمله.