عاجل

تقرأ الآن:

نيك غليغ يعلن استقالته من زعامة الحزب الليبرالي الديمقراطي في بريطانيا


المملكة المتحدة

نيك غليغ يعلن استقالته من زعامة الحزب الليبرالي الديمقراطي في بريطانيا

الحزب الليبرالي الديمقراطي يدفع ثمن تحالفه مع المحافظين في بريطانيا خلال الخمس سنوات الأخيرة ، ويخرج من المعترك الانتخابي التشريعي بخسارة ثقيلة دفعت بزعيمه نيك غليغ إلى الاستقالة من رئاسة الحزب.
الليبراليون الديمقراطيون تحصلوا على 8 مقاعد فقط مقابل 56 في البرلمان السابق ما دفع غليغ إلى الإستقالة:

نيك غليغ زعيم الحزب الليبرالي الديمقراطي:
“كنت أتوقع صعوبة هذه الانتخابات بالنسبة للديمقراطيين الليبراليين، نظرا للمسؤوليات الثقيلة لقد كان علينا الاهتمام بها في الحكومة خلال هذه الظروف الصعبة، نتائج الإنتخابات كانت ساحقة وقاسية بالنسبة لنا، ولأجل هذا أنا اتحمل مسؤولياتي وأعلن أنني ساستقيل من زعامة الحزب الليبرالي الديمقراطي.”

حزب المحافظين البريطاني، تحصل حسب النتائج الأولية على أغلبية المقاعد في مجلس العموم بعد إعلان معظم نتائج الانتخابات العامة التي جرت يوم الخميس، بمجموع 325 مقعدا من أصل650 ، فيما حصد حزب العمال المعارض 228 مقعدا فقط.